حمدي دوبلة
طباعة الصفحة طباعة الصفحة
RSS Feed مقالات ضدّ العدوان
RSS Feed
حمدي دوبلة
لجنة أراضي الجمعيات السكنية “الرئاسية”.. والأمل المعقود
عن المرتبات مرّة أخرى
المرتبات .. وصمة عار في جبين العالم
الانسياق الأعمى
علماء البلاط!
الحج المستحيل!!
تدمير البيئة البحرية!
تهامة.. قلب اليمن وجرحها النازف
حتى أنت يا عبد البقر..!!
بايدن بين حليب البقرة و”ضفعاتها”

بحث

  
في زمن كورونا.. “اعقِلْها وتوكَّلْ”
بقلم/ حمدي دوبلة
نشر منذ: سنتين و شهرين و 27 يوماً
الإثنين 18 مايو 2020 10:47 م


مهما بلغت الدعايات والأقاويل عن حجم ومستوى انتشار فيروس كورونا في المحافظات الحرة، والتي تحاول أن تُظهر هذه المحافظات وخاصة العاصمة صنعاء وكأنها بؤرة رئيسة للتفشي، والفتك بأرواح البشر، فإن بلادنا بشكل عام لا تزال بفضل الله ورحمته وعظيم الطافه من البلدان القلائل جداً التي لم تتأثر كثيراً بحجم ومستوى سطوة انتشار الوباء كما هو الحال في بلدان الجوار الخليجي وغيرها من دول العالم ،وهذه النعمة الربانية العظيمة تستوجب علينا الحمد وعظيم الشكر والثناء لله عز وجل والابتهال والتضرع إليه سبحانه بأن يجنب اليمن وأهله كل سوء ومكروه.

-هذه الألطاف الإلهية التي خصَّنا الله بها دوناً عن الكثير من عباده في أرجاء المعمورة لا تعفينا أبداً من واجب اليقظة التامة والتحلي بأعلى درجات الحيطة والحذر والالتزام الدقيق بالإجراءات الاحترازية والوقائية التي تتخذها الجهات المختصة قبل أن نوكل الأمر لله ونفوِّض إليه الأشياء التي لا نملك إزاءها فعل أي شيء والعمل بالقاعدة النبوية على صاحبها وآله أفضل الصلاة وأزكى السلام “اعقلها وتوكل ” ،وجاءت هذه القاعدة العظيمة رداً من الرسول المصطفى على الذي سأله هل يكون متوكلاً اذا ما أطلق ناقته في العراء، فأجابه بهاتين الكلمتين اللتين تحملان الكثير والكثير من المعاني والدروس العظيمة .

-اليوم ونحن على بعد أيام قليلة من حلول مناسبة عيد الفطر المبارك والتي ارتبطت على مدى التاريخ في حياة الشعب اليمني بعادات اجتماعية وإنسانية رائعة جداً وتنبع من صميم مبادئ وقيم الدين الإسلامي الحنيف الذي يحض على صلة الأرحام والتزاور والتواصل وتعزيز التكافل وأواصر القربى ،لكن كل تلك العادات النبيلة تحولت في زمن كورونا إلى واحدة من أكبر وأخطر التحديات التي تواجه اليمنيين في هذا الظرف الاستثنائي إذ أصبحت هذه الطقوس الاجتماعية تنطوي على مخاطر عديدة على صعيد انتقال العدوى وتفشي الوباء، وهنا لا بد من التأكيد بأنه لا بأس إن تخلينا مؤقتاً عن هذه العادات أو على الأقل التقليل والحد من مظاهرها إلى أقل مستوى ممكن واحتساب ذلك من قبيل الصبر على البلاء ولن يضيع الله أجر كل من ابتغى وجه الله وتغليب مصالح عباده المؤمنين في عمله، قلّ أو كَثُر.

– سيكون يوم العيد السبت المقبل إذا لم تكتمل العدة، أو يوم الأحد اذا استوفت أيام الشهر الكريم، وبالتالي سيكون يوم الجمعة المقبل هو الجمعة الأخيرة من رمضان، وهي كذلك مناسبة يوم القدس العالمي، ويا حبذا أن تتكرم وزارة الأوقاف والإرشاد في حكومة الإنقاذ الوطني بإصدار تعليماتها إلى جميع خطباء المساجد في أمانة العاصمة صنعاء ومختلف المحافظات الواقعة تحت سيطرة المجلس السياسي الأعلى وأبطال الجيش واللجان بتخصيص الخطبة الثانية من هذه الجمعة للتوعية وحض المواطنين على تجنب المبالغة في تبادل الزيارات العيدية وكذا الابتعاد قدر الإمكان عن المصافحة والعناق أثناء تبادل التهنئة بالعيد وأخذ التحذيرات والاحتياطات على محمل الجد وعدم الاستهتار كون الأخذ بالأسباب من صميم ديننا الحنيف، ولا يتحقق التوكل على الله دون أن يكون هناك أخذ دقيق بالأسباب.. وكل عام واليمن وأبناؤه في كل مكان بألف صحة وسعادة وأمان وراحة بال بإذن الله وفضله.

 

تعليقات:
    قيامك بالتسجيل وحجز اسم مستعار لك سيمكنكم من التالي:
  • الاحتفاظ بشخصيتكم الاعتبارية أو الحقيقية.
  • منع الآخرين من انتحال شخصيتك في داخل الموقع
  • إمكانية إضافة تعليقات طويلة تصل إلى 1,600 حرف
  • إضافة صورتك الشخصية أو التعبيرية
  • إضافة توقيعك الخاص على جميع مشاركاتك
  • العديد من الخصائص والتفضيلات
للتسجيل وحجز الاسم
إضغط هنا
للدخول إلى حسابك
إضغط هنا
الإخوة / متصفحي موقع الجبهة الثقافية لمواجهة العدوان وآثاره نحيطكم علماُ ان
  • اي تعليق يحتوي تجريح او إساءة إلى شخص او يدعو إلى الطائفية لن يتم نشره
  • أي تعليق يتجاوز 800 حرف سوف لن يتم إعتماده
  • يجب أن تكتب تعليقك خلال أقل من 60 دقيقة من الآن، مالم فلن يتم إعتماده.
اضف تعليقك
اسمك (مطلوب)
عنوان التعليق
المدينة
بريدك الإلكتروني
اضف تعليقك (مطلوب) الأحرف المتاحة: 800
التعليقات المنشورة في الموقع تعبر عن رأي كاتبها ولا تعبر عن رأي الموقع   
عودة إلى مقالات ضدّ العدوان
الأكثر قراءة منذ أسبوع
د.عبدالعزيز بن حبتور
التطبيع مع الكيان الصهيوني خيانةً عظمى لشهداء الأمة كلها
د.عبدالعزيز بن حبتور
الأكثر قراءة منذ 3 أيام
علي الدرواني
شبوة والعدوان خسارة بصورة الربح
علي الدرواني
مقالات ضدّ العدوان
عبدالله مفضل الوزير
العدوان والحصار في زمن الكورونا!!
عبدالله مفضل الوزير
عبدالعزيز البغدادي
من وحي مدرسة الصوم عن مرض الاتكال والجشع! 4
عبدالعزيز البغدادي
محمد عبدالمؤمن الشامي
الحرب الناعمة.. بين المسلسلات والبرامج الرمضانية
محمد عبدالمؤمن الشامي
عبدالفتاح علي البنوس
عدن مدينة منكوبة.. ماذا بعد؟!!!
عبدالفتاح علي البنوس
عبدالملك سام
من الكعبة إلى الكوفة ..
عبدالملك سام
يحيى المحطوري
القائد القرآني
يحيى المحطوري
المزيد