حمدي دوبلة
طباعة الصفحة طباعة الصفحة
RSS Feed مقالات ضدّ العدوان
RSS Feed
حمدي دوبلة
لجنة أراضي الجمعيات السكنية “الرئاسية”.. والأمل المعقود
عن المرتبات مرّة أخرى
المرتبات .. وصمة عار في جبين العالم
الانسياق الأعمى
علماء البلاط!
الحج المستحيل!!
تدمير البيئة البحرية!
تهامة.. قلب اليمن وجرحها النازف
حتى أنت يا عبد البقر..!!
بايدن بين حليب البقرة و”ضفعاتها”

بحث

  
ما بعد التكريم
بقلم/ حمدي دوبلة
نشر منذ: 7 أشهر و 3 أيام
الإثنين 10 يناير-كانون الثاني 2022 07:13 م


الآن وقد انفضّ السامر، وعاد ناشئو اليمن الأبطال من أعضاء لاعبي منتخبنا الوطني لكرة القدم كلٌ إلى محافظته، فإن مرحلة أخرى من الاهتمام والإعداد والتجهيز للمواعيد الكروية القادمة يجب أن تبدأ، وعلى جهات الاختصاص في وزارة الشباب والرياضة والاتحاد العام لكرة القدم تحمل المسؤولية الكاملة من أجل الحفاظ على تألُق وتميُز هؤلاء اللاعبين الذين رفعوا اسم اليمن عاليا, وأدخلوا السعادة في قلب كل يمني إثر تتويجهم المستحق ببطولة اتحاد غرب آسيا وأحضروا الكأس الأولى للجماهير المتعطشة للانتصارات والبطولات في مختلف ميادين الحياة.
-كان الاحتفاء الجماهيري بالمنتخب في العاصمة استثنائيا، وبقيتْ صنعاء وفيّة لعادتها في التميز والتفرد في إقامة الفعاليات الجماهيرية من حيث التنظيم والانسيابية والتناغم ما بين القيادة والقاعدة لتُرسل بذلك رسائل أخرى إضافية إلى الداخل والخارج تتجاوز حدود عالم الساحرة المستديرة.
– لحظات من الفرح والسعادة عاشها اليمنيون طيلة الأيام الماضية، خلال فعاليات التكريم، ورأينا السعادة مرتسمة على كل الوجوه والابتسامات في شفاه الصغار والكبار، في لحظات تاريخية جمعت أبناء الوطن المُمزّق في بوتقة واحدة وجعلت الجميع على قلب رجل واحد، وأحيت الآمال مُجددا بإمكانية لم الشمل والتئام الصفوف وتوحيد الكلمة وتوجيه الطاقات في مواجهة العدو الحقيقي الذي بات يعبث في أرضنا كما يحلو له مستغلا خلافاتنا وتفرُقنا.
-ما حققه منتخب الناشئين من إنجاز كروي غير مسبوق يجب أن يُبنى عليه على أكثر من صعيد ولربما أسهم ذلك في تقليص فجوة الخلافات والتباين في الآراء والمواقف فكلنا أبناء وطن واحد ومصير واحد, بينما يستميت الأعداء في إبقاء حالة الانقسام والاقتتال والتشرذم ويصب النار لإشعال المزيد من الصراعات والفتن في الوقت الذي يخطّط لاستهداف الجميع دون تمييز.
-الجهود المبذولة اليوم من أجل تأمين عودة المغرر بهم المنخرطين في صفوف العدو ،مشكورة ورائعة ويجب على الإخوة الذين لا يزالون يقابلون هذه الجهود بالشكوك والارتياب التخلي عن ظنونهم، فممارسات العدوان على الأرض، باتت واضحة مثل الشمس في كبد السماء، ولم تعد أهدافه ومراميه الحقيقية بخافية على أحد.
– ويبقى التأكيد أن المرحلة القادمة من مسيرة المنتخب الوطني لكرة القدم بمختلف الفئات العمرية يجب أن تكون مختلفة وحافلة بإقامة المعسكرات والبرامج التأهيلية التي تؤدي إلى ظهور منتخبات قادرة على تمثيل اليمن خير تمثيل, فالشعب اليمني لم يعد مستعدا للعودة إلى مربعات الهزائم والإخفاقات والمشاركات الهزيلة.

تعليقات:
    قيامك بالتسجيل وحجز اسم مستعار لك سيمكنكم من التالي:
  • الاحتفاظ بشخصيتكم الاعتبارية أو الحقيقية.
  • منع الآخرين من انتحال شخصيتك في داخل الموقع
  • إمكانية إضافة تعليقات طويلة تصل إلى 1,600 حرف
  • إضافة صورتك الشخصية أو التعبيرية
  • إضافة توقيعك الخاص على جميع مشاركاتك
  • العديد من الخصائص والتفضيلات
للتسجيل وحجز الاسم
إضغط هنا
للدخول إلى حسابك
إضغط هنا
الإخوة / متصفحي موقع الجبهة الثقافية لمواجهة العدوان وآثاره نحيطكم علماُ ان
  • اي تعليق يحتوي تجريح او إساءة إلى شخص او يدعو إلى الطائفية لن يتم نشره
  • أي تعليق يتجاوز 800 حرف سوف لن يتم إعتماده
  • يجب أن تكتب تعليقك خلال أقل من 60 دقيقة من الآن، مالم فلن يتم إعتماده.
اضف تعليقك
اسمك (مطلوب)
عنوان التعليق
المدينة
بريدك الإلكتروني
اضف تعليقك (مطلوب) الأحرف المتاحة: 800
التعليقات المنشورة في الموقع تعبر عن رأي كاتبها ولا تعبر عن رأي الموقع   
عودة إلى مقالات ضدّ العدوان
الأكثر قراءة منذ أسبوع
د.عبدالعزيز بن حبتور
التطبيع مع الكيان الصهيوني خيانةً عظمى لشهداء الأمة كلها
د.عبدالعزيز بن حبتور
الأكثر قراءة منذ 3 أيام
علي الدرواني
شبوة والعدوان خسارة بصورة الربح
علي الدرواني
مقالات ضدّ العدوان
عبدالرحمن مراد
الإماراتُ و “إسرائيل” وجهان لهدف واحد
عبدالرحمن مراد
شارل أبي نادر
"روابي" الإماراتية في قاموس الأمم المتحدة.. هكذا تُشرى الذِمم
شارل أبي نادر
خالد العراسي
إلى «أبو أحمد»:ما تريده من وثائق بحوزتي
خالد العراسي
عبدالمنان السنبلي
رفرف عزيزاً يا "عَلَم"
عبدالمنان السنبلي
عبدالمجيد التركي
مريم الحضرمية
عبدالمجيد التركي
يحيى صلاح الدين
سيادة اليمن على مياهها الإقليمية وفق القانون الدولي البحري
يحيى صلاح الدين
المزيد