الجبهة الثقافية تستهجن إحراق متطرف سويدي نسخة من المصحف الشريف
الإثنين 23 يناير-كانون الثاني 2023 الساعة 07 مساءً / متابعات - سبأ نت :


أدانت الجبهة الثقافية لمواجهة العدوان، إحراق نسخة من المصحف الشريف على يد متطرف سويدي.

وأكدت الجبهة في بيان لها تلقت وكالة الأنباء اليمنية (سبأ) نسخة منه، أن القرآن الكريم لا يحتاج إلى المسلمين، بل هم من يحتاجه ليدافع عن هويتهم ومقدساتهم، ويعلنوا لمن يتجرأ عليهم بأنهم ما زالوا أحياء تحركهم الكرامة وتقودهم العزة إلى حيث ينبغي أن يكونوا حين يقترف العالم الذي يدعي احترام حقوق الإنسان كل هذا الانحطاط بحق مقدسات مليار إنسان مسلم، وتحرس سلطته وأمنه، ويصور إعلامه يدا قذرة لمتطرف سويدي امتدت لتحرق نسخة من المصحف الشريف.

وأشارت إلى أن تلك اليد النجسة مست الكتاب المطهر وتطاولت فأحرقته، في فعل لا معنى له سوى الاستفزاز والاستخفاف بجميع المسلمين، حكومات وأنظمة، وأفرادا وجماعات، في فعل يحض على العنف، وبث الكراهية.

ولفت البيان إلى أن المتطرف السويدي قد أحرق بجانب صفحات الكتاب المقدس قلوب المسلمين، ولم يصل الحريق لجل الأنظمة، التي خدرتها حفلات التطبيع مع كيان العدو الصهيوني واكتفت كالعادة بعبارات باردة من الشجب والتنديد دون أن تتخذ مواقف فعلية تحمي بها المقدس وتقاطع فيها العدو على طريق الحرب الاقتصادية وسحب سفراءها، وإعلان العداء للجهات التي حمت هذا الفعل المنحط، للتعبير عن غضب حقيقي ومشاعر استياء جارفة وإدانة لها أبعادها العملية لفعل كهذا تجاوز ادعاء الحق في التعبير إلى الحث على الكراهية وممارسة الإرهاب والتطرف وازدراء الأديان والإساءة الى مشاعر المسلمين ومقدساتهم.

وقالت الجبهة "إن النار التي اشتعلت في السويد ليست بمعزل عن عداء الصهاينة ولوبياتهم للمسلمين، فتلك النار أوصلت وجع الحريق، وحرائق القهر إلى قلوبنا جميعا، وأوصلت رسالة العداء ملطخة بعار الصمت، إن لم نثر مدافعين عن قرآننا وديننا".

وأكد البيان أن هذه الممارسات المسيئة للمسلمين قد تكررت في عواصم الغرب المتصهين، محمية بحكومات تحارب المسلمين على التمسك بدينهم، وتمنع عنهم حرية اختيار طريقة حياتهم، في حين تمارس الإساءة إلى المسلمين، وإهانة مقدساتهم، باسم ما تحاربهم عليه، وتمنعهم منه.

وأضاف "إن هذه الحادثة في دلالاتها الكارثية تذكرنا بسابقات لها تعمد أعداؤنا فيها النيل من مقدساتنا واطمأنوا إلى هوان الأنظمة والحكومات فأوغلوا في استهدافنا قرآنا ونبيا وشعائر ومشاعر، ما يتطلب منا القيام بأفعال تعبر عن حياتنا وحبنا وانتمائنا وكرامتنا وقوتنا، وإلا فلا خير فينا، ولا خوف منا، ولا عزاء لنا".


تعليقات:
    قيامك بالتسجيل وحجز اسم مستعار لك سيمكنكم من التالي:
  • الاحتفاظ بشخصيتكم الاعتبارية أو الحقيقية.
  • منع الآخرين من انتحال شخصيتك في داخل الموقع
  • إمكانية إضافة تعليقات طويلة تصل إلى 1,600 حرف
  • إضافة صورتك الشخصية أو التعبيرية
  • إضافة توقيعك الخاص على جميع مشاركاتك
  • العديد من الخصائص والتفضيلات
للتسجيل وحجز الاسم
إضغط هنا
للدخول إلى حسابك
إضغط هنا
الإخوة / متصفحي موقع الجبهة الثقافية لمواجهة العدوان وآثاره نحيطكم علماُ ان
  • اي تعليق يحتوي تجريح او إساءة إلى شخص او يدعو إلى الطائفية لن يتم نشره
  • أي تعليق يتجاوز 800 حرف سوف لن يتم إعتماده
  • يجب أن تكتب تعليقك خلال أقل من 60 دقيقة من الآن، مالم فلن يتم إعتماده.
اضف تعليقك
اسمك (مطلوب)
عنوان التعليق
المدينة
بريدك الإلكتروني
اضف تعليقك (مطلوب) الأحرف المتاحة: 800
التعليقات المنشورة في الموقع تعبر عن رأي كاتبها ولا تعبر عن رأي الموقع   
اكثر خبر قراءة أخبار وأنشطة ضد العدوان
الرئيس المشاط من جبهات القتال.. إمّا سلام مشرف أو مواجهة حاسمة
مواضيع مرتبطة
محاولاتٌ فاشلة لاختراق الجبهة الداخلية.. المجرمون في قبضة “الأمن”
اللوبي الصهيوني يمعن في الإساءة للمقدسات الإسلامية
‏بيان مثقفي اليمن وأدبائه وأكاديمييه بخصوص إحراق نسخة من المصحف الشريف على يد متطرف سويدي
ناطق أنصار الله: الدول العربية والإسلامية مطالبة بموقف أكبر من الإدانة انتصارا لكتابها المقدس
العاصمة صنعاء تشهد مسيرة غضب تنديداً بجريمة إحراق نسخة من القران الكريم في السويد