قطر تعود من بوابة العليمي.. والأخير ينتظر إذن الرياض بالعودة
الإثنين 20 يونيو-حزيران 2022 الساعة 07 مساءً / متابعات - موقع لا الإخباري :
 
خاص / لا ميديا 
لم يلبث المرتزق رشاد العليمي أن حل ضيفا على دوحة بن حمد، وزار مكتبتها الوطنية كبروفيسور مهتم، في زيارته التي حاول استمالة الدولة النفطية أن تجود عليه بشيء يمكن أن يسعفه للعودة من حيث جاء، حتى كان الدور القطري قد سبقه إلى المحافظات المحتلة؛ فيما العليمي مازال ينتظر من الرياض والإمارات أن تعطيا إذنا بعودته.
تصاعدت التوترات بين أدوات الاحتلال في المحافظات المحتلة تزامنا مع عودة الدور القطري إلى الواجهة عبر باب المندب.
وأكدت مصادر مطلعة أن سباقا إماراتيا -سعوديا -قطريا عاد أمس إلى صدارة المشهد في المحافظات المحتلة، ما ينذر بمواجهات بالوكالة بين الفصائل التابعة لها خصوصا في المناطق المطلة على باب المندب.
وقالت المصادر إن قوات الاحتلال الإماراتي وجهت مرتزقتها في ما يسمى «المجلس الانتقالي» بتعزيز قبضتهم على مديريات لحج الساحلية المطلة على باب المندب، مشيرة إلى أن المرتزق صالح السيد الموالي للإمارات والمعين مديرا لأمن لحج، أصدر قرارات تعيين تتجاوز وزير الداخلية في حكومة الفنادق، المحسوب على الخونج، تشمل تغيير كافة مدراء أمن مديريات طور الباحة والمضاربة ورأس العارة وكرش والمقاطرة؛ الأمر الذي اعتبره خونج التحالف استهدافا لهم.
وتأتي قرارات صالح السيد بمثابة تحرك إماراتي لقطع الطريق على جارتها اللدودة قطر بالعودة إلى لعب الدور ثانية، لاسيما أن تلك القرارات تتزامن مع قرارات أصدرها مدير عام مديرية طور الباحة المحسوب على الخونج والمدعوم قطريا، شملت تعيين قيادات حزبية بارزة على رأس «المؤسسات الحكومية» في هذه المديرية التي يتخذ منها الخونج معقلا لهم في محافظة لحج المحتلة.
ويرى مراقبون أن الخونج استشعروا الخطر المحدق بهم من خلال عدد من التحركات التي يقوم بها الاحتلال الإماراتي والسعودي الذي أوحى مؤخرا للمرتزق صغير بن عزيز قائد فصائلها الجديدة في الجنوب ببدء التجنيد تحت مسمى “محور الصبيحة” بدلا عما تسمى “قوات اليمن السعيد” وهي خطوة يحاول الاحتلال من خلالها السيطرة على أهم المرتفعات الجبلية المطلة على باب المندب والتي سبق لقبائل الصبيحة أن رفضتها.
وأفادت مصادر قبلية ببدء شخصيات محسوبة على السعودية باستقطاب المئات من أبناء قبائل مديريات المضاربة وكرش ورأس العارة وطور الباحة لتجنيدهم كمرتزقة وتوزيعهم على طول جبال خراز المطلة على أهم ممر ملاحي حول العالم.
وتشير التحركات الجديدة إلى مساعي دول الملح (قطر والإمارات والسعودية) تصفية الحسابات بينها في الأرض اليمنية وعلى حساب الإنسان اليمني، ومن خلال أدوات ومرتزقة كل دولة على حدة، مع محاولة استقطاب أدوات ومرتزقة الآخر.
ويبدو أن زيارة المرتزق رشاد العليمي مؤخرا إلى الدوحة وعودته من ثم إلى السعودية، خلقت نوعا من الاحتجاج لدى سيده السعودي والإماراتي على الزيارة، لاسيما أن التوترات السابقة بين الرياض وأبوظبي من جهة والدوحة من جهة أخرى، لاتزال تخيم على المشهد بالرغم من محاولة عواصم الملح الثلاث إظهار تحسن في العلاقة.
فاستدعاء العليمي من قبل الرياض على وجه السرعة يراه مراقبون احتجاجا واضحا من سلطات ابن سلمان على زيارة الدوحة، فيما كان لإمارات ابن زايد احتجاجها هي أيضا والذي عبرت عنه بإعلان مرتزقتها في المجلس الانتقالي عدم السماح للعليمي بالعودة إلى عدن.

تعليقات:
    قيامك بالتسجيل وحجز اسم مستعار لك سيمكنكم من التالي:
  • الاحتفاظ بشخصيتكم الاعتبارية أو الحقيقية.
  • منع الآخرين من انتحال شخصيتك في داخل الموقع
  • إمكانية إضافة تعليقات طويلة تصل إلى 1,600 حرف
  • إضافة صورتك الشخصية أو التعبيرية
  • إضافة توقيعك الخاص على جميع مشاركاتك
  • العديد من الخصائص والتفضيلات
للتسجيل وحجز الاسم
إضغط هنا
للدخول إلى حسابك
إضغط هنا
الإخوة / متصفحي موقع الجبهة الثقافية لمواجهة العدوان وآثاره نحيطكم علماُ ان
  • اي تعليق يحتوي تجريح او إساءة إلى شخص او يدعو إلى الطائفية لن يتم نشره
  • أي تعليق يتجاوز 800 حرف سوف لن يتم إعتماده
  • يجب أن تكتب تعليقك خلال أقل من 60 دقيقة من الآن، مالم فلن يتم إعتماده.
اضف تعليقك
اسمك (مطلوب)
عنوان التعليق
المدينة
بريدك الإلكتروني
اضف تعليقك (مطلوب) الأحرف المتاحة: 800
التعليقات المنشورة في الموقع تعبر عن رأي كاتبها ولا تعبر عن رأي الموقع   
اكثر خبر قراءة أخبار وأنشطة ضد العدوان
أداء صلاة الاستسقاء في العاصمة صنعاء والمحافظات
مواضيع مرتبطة
خبير عسكري لبناني: المقاومة في غزة وصلت لمستوى مهم من القدرات و"عزم الصادقين" رسالة الثائرين
صحيفة “بوليتيكو” الأمريكية: الضحية الرئيسية لاجتماع “بايدن” مع “ابن سلمان” هم اليمنيون الأبرياء
صنعاء تحذّر من انهيار الاتّفاق: سننتزع حقوقنا المشروعة
غليان شعبي متصاعد في عدن جراء ارتفاع أسعار الوقود
جهاز الأمن والمخابرات يعلن عن تشكيل لجان خاصة باستقبال شكاوى المواطنين