المحبشي: تمديد الهدنة ليس حباً باليمن بل خوفاً منه
الأربعاء 03 أغسطس-آب 2022 الساعة 07 مساءً / متابعات - المسيرة نت :

 علّق عضو المكتب السياسي لأنصارالله عبدالوهاب المحبشي على تمديد الهدنة، معتبرا أن الأمريكي لا يوافق على الهدنة حبا باليمن بل خوفا منه.

وقال المحبشي في تصريح لـ"المسيرة اليوم الأربعاء، إن "إرسال الأمريكيين المزيد من الأسلحة للسعودية والإمارات تعبير جديد على أصل المعركة وأن السعودي والإماراتي مقاول فقط".

وأكد أن تحالف العدوان يرتب أوراقه للمرحلة المقبلة، وإن أرادوا استمرار الحرب فالقوات المسلحة والشعب اليمني حاضرين بالتوكل على الله.

وكان رئيس الوفد الوطني محمد عبدالسلام، أكد مساء أمس، أن جهود الأشقاء في سلطنة عمان أتاحت الفرصة لتمديد الهدنة، مشدداً على أهمية قيام الأمم المتحدة بالعمل المكثف على صرف المرتبات وفتح المطار والميناء وإنهاء الحصار.


تعليقات:
    قيامك بالتسجيل وحجز اسم مستعار لك سيمكنكم من التالي:
  • الاحتفاظ بشخصيتكم الاعتبارية أو الحقيقية.
  • منع الآخرين من انتحال شخصيتك في داخل الموقع
  • إمكانية إضافة تعليقات طويلة تصل إلى 1,600 حرف
  • إضافة صورتك الشخصية أو التعبيرية
  • إضافة توقيعك الخاص على جميع مشاركاتك
  • العديد من الخصائص والتفضيلات
للتسجيل وحجز الاسم
إضغط هنا
للدخول إلى حسابك
إضغط هنا
الإخوة / متصفحي موقع الجبهة الثقافية لمواجهة العدوان وآثاره نحيطكم علماُ ان
  • اي تعليق يحتوي تجريح او إساءة إلى شخص او يدعو إلى الطائفية لن يتم نشره
  • أي تعليق يتجاوز 800 حرف سوف لن يتم إعتماده
  • يجب أن تكتب تعليقك خلال أقل من 60 دقيقة من الآن، مالم فلن يتم إعتماده.
اضف تعليقك
اسمك (مطلوب)
عنوان التعليق
المدينة
بريدك الإلكتروني
اضف تعليقك (مطلوب) الأحرف المتاحة: 800
التعليقات المنشورة في الموقع تعبر عن رأي كاتبها ولا تعبر عن رأي الموقع   
اكثر خبر قراءة أخبار وأنشطة ضد العدوان
هيئة النقل البري: قطع العدوان ومرتزقته للطرق تسبب بأضرار لشاحنات نقل البضائع
مواضيع مرتبطة
إنجارٌ لصنعاءَ بهدنة ضاغطة نحو مراحلَ أكثرَ جديةً.. تجديدٌ بضمانة أممية
زيارة نانسي لتايوان.. نهاية عصر الهيمنة الأمريكية في العالم
عام دراسي جديد محاصر بهدنة كاذبة وغلاء الأسعار
المبعوث الأممي إلى اليمن: تم التوافق على تمديد الهدنة لشهرين إضافيين
رئيس الوفد الوطني: وفد سلطنة عمان ينهي زيارته إلى صنعاء بعد إجراء لقاءات مهمة