يحيى المحطوري
طباعة الصفحة طباعة الصفحة
RSS Feed مقالات ضدّ العدوان
RSS Feed
يحيى المحطوري
ربيعُ الولاية
صناعة الانتصار
إلى إخوتنا الكرام أبناء محافظة مارب
هم ضد العدوان..!
الخطرُ المتزايد
منافقو اليوم
نصائحُ إلى كُلّ رواد مواقع التواصل الاجتماعي
الدُّمية المهترئة..!
ليتهم يعتبرون
الرهانُ الخاسر

بحث

  
بطولاتُ جيزان
بقلم/ يحيى المحطوري
نشر منذ: شهرين و 3 أيام
الثلاثاء 01 يونيو-حزيران 2021 09:04 م


عبثاً يحاولُ قلمي القاصِرُ أن يصفَ بطولاتِ العملية العسكرية الكبيرة في جيزان على الحدود السعوديّة..

فلا ثناء مهما بالغتُ فيه يمكن أن يفيَ أُولئك المجاهدين الأبطالَ حَقَّهم..

لقد تجلَّى من خلال هذه العملية ارتقاءُ كافة التخصصات العسكرية في مستوى أدائها الميداني وفاعليتها القتالية.. وخُصُوصاً القدرات الفنية الراقية لكوادر الإعلام الحربي الذين أبدعوا في مواكبة العمليات العسكرية وإنتاجها بهذه الصورة المذهلة والرائعة..

كما تجلَّى التقدُّمُ الكبيرُ في التنسيق والربط بين كافة الأقسام العسكرية.. والقدرة على إدارة العمليات القتالية باحتراف وإتقان..

وتجَلَّى أَيْـضاً مستوى الانضباط والالتزام لدى كُـلّ التشكيلات القتالية.. وقدرة القيادة الكبيرة على التحكم والسيطرة..

وبدا ذلك واضحًا في تنفيذِ عملياتٍ كبيرةٍ بهذا المستوى وعدم تسريب أية أخبار أَو صور أَو تفاصيل، وُصُـولاً إلى تحديد موعد الإعلان عنها وتوقيته الذي له أهدافه العسكرية والسياسية المتعددة..

لقد ذُهِلْتُ شخصيًّا حين شاهدت تفاصيل العملية..

وسبَّحَتْ كُـلُّ ذرة في جسدي لله القوي القاهر تنزيهاً وتعظيماً وتقديساً..

وسجدت كُـلُّ خلية فِيَّ لله.. شُكراً واعترافاً بفضلِه الكبيرِ ونصرِه العظيم..

ولكُلِّ المجاهدين المشاركين في هذه العملية البطولية.. وغيرها من العمليات الجهادية في مختلف الجبهات.. تحياتُ إجلال وإعظام وتقدير..

عِرفانًا وامتناناً لما يقدمونه من تضحيات جسيمة لنصرة دينهم ووطنهم وشعبهم وأمتهم..

فهنيئاً لهم الفضل الذي وفقهم اللهُ إليه والأجر العظيم الذي سيكتُبُه لهم جزاءً بما كانوا يعملون..

لَّا يَسْتَوِي الْقَاعِدُونَ مِنَ الْمُؤْمِنِينَ غَيْرُ أُولِي الضَّرَرِ وَالْمُجَاهِدُونَ فِي سَبِيلِ اللَّهِ بِأموالهِمْ وَأنفسهِمْ..

فَضَّلَ اللَّهُ الْمُجَاهِدِينَ بِأموالهِمْ وَأنفسهِمْ عَلَى الْقَاعِدِينَ دَرَجَةً..

وَكُلًّا وَعَدَ اللَّهُ الْحُسْنَىٰ..

وَفَضَّلَ اللَّهُ الْمُجَاهِدِينَ عَلَى الْقَاعِدِينَ أَجْرًا عَظِيمًا..

دَرَجَاتٍ مِنْهُ وَمَغْفِرَةً وَرَحْمَةً وَكَانَ اللَّهُ غَفورًا رَحِيمًا..

والعاقبة للمتقين..

تعليقات:
    قيامك بالتسجيل وحجز اسم مستعار لك سيمكنكم من التالي:
  • الاحتفاظ بشخصيتكم الاعتبارية أو الحقيقية.
  • منع الآخرين من انتحال شخصيتك في داخل الموقع
  • إمكانية إضافة تعليقات طويلة تصل إلى 1,600 حرف
  • إضافة صورتك الشخصية أو التعبيرية
  • إضافة توقيعك الخاص على جميع مشاركاتك
  • العديد من الخصائص والتفضيلات
للتسجيل وحجز الاسم
إضغط هنا
للدخول إلى حسابك
إضغط هنا
الإخوة / متصفحي موقع الجبهة الثقافية لمواجهة العدوان وآثاره نحيطكم علماُ ان
  • اي تعليق يحتوي تجريح او إساءة إلى شخص او يدعو إلى الطائفية لن يتم نشره
  • أي تعليق يتجاوز 800 حرف سوف لن يتم إعتماده
  • يجب أن تكتب تعليقك خلال أقل من 60 دقيقة من الآن، مالم فلن يتم إعتماده.
اضف تعليقك
اسمك (مطلوب)
عنوان التعليق
المدينة
بريدك الإلكتروني
اضف تعليقك (مطلوب) الأحرف المتاحة: 800
التعليقات المنشورة في الموقع تعبر عن رأي كاتبها ولا تعبر عن رأي الموقع   
عودة إلى مقالات ضدّ العدوان
الأكثر قراءة منذ أسبوع
يحيى المحطوري
ربيعُ الولاية
يحيى المحطوري
الأكثر قراءة منذ 3 أيام
حمدي دوبلة
مواقف ذهبية
حمدي دوبلة
الأكثر قراءة منذ 24 ساعة
د.سامي عطا
من ضلوا الطريق!
د.سامي عطا
مقالات ضدّ العدوان
عبدالحميد الغرباني
المواجهةُ بين ثقافتين حربيتين
عبدالحميد الغرباني
شارل أبي نادر
مع عجز "القبّة" عن حماية "إسرائيل".. ما البدائل؟
شارل أبي نادر
عبدالمنان السنبلي
قَلَّك "فبركة".. قال!
عبدالمنان السنبلي
عبدالعزيز البغدادي
حول الإشاعة وصناعة الرأي العام!
عبدالعزيز البغدادي
عبدالفتاح علي البنوس
حقوق الإنسان.. الإكذوبة الأممية
عبدالفتاح علي البنوس
حمدي دوبلة
وتتوالى الصفعات
حمدي دوبلة
المزيد