إبراهيم رئيسي المرشح الأوفر حظا للفوز برئاسة إيران .. فمن هو رئيسي؟...
الجمعة 18 يونيو-حزيران 2021 الساعة 07 مساءً / متابعات - المسيرة نت :
إبراهيم رئيسي المرشح الأوفر حظا للفوز برئاسة إيران .. فمن هو رئيسي؟...

تقرير || المسيرة نت : إبراهيم الوادعي :

إنطلقت، اليوم الجمعة، الانتخابات الرئاسية الإيرانية في دورتها الـ 12 منذ قيام الثورة الاسلامية في إيران العام 1979. وفي وقت مبكر ادلى المرشد الأعلى للثورة الايرانية السيد علي الخامنئي بصوته في هذه الانتخابات ، ودعا الايرانيين الى مشاركة كثيفة في عملية التصويت .

وادلى العديد من قادة ورموز النظام الاسلامي في ايران في الانتخابات التي من المقرر ان يشارك فيها مايقرب من 59 مليونا في نحو سبعة وستين الف مركز اقتراع ، داخل ايران والجاليات الايرانية في الخارج.

وتذهب استطلاعات الرأي الى توقع فوز المرشح إبراهيم رئيسي "60 عاما " وعدم الذهاب الى جولة إعادة وفق القانون الايراني في حال عدم حصول أي من المرشحين على نسبة 50+1 .

فمن هو ابراهيم رئيسي الذي ترجح استطلاعات الرأي فوزه بالجولة الاولى على منافسيه ، حيث يتنافس 6 مرشحين لرئاسة جميعهم حصلوا على الموافقة من قبل لجنة مراقبة الإنتخابات .

ينتمي السيد ابراهيم رئيسي الى تيار المحافظين وسبق له المشاركة في انتخابات الرئاسة عام 2017م حيث نال حينها 38 % من الاصوات امام روحاني الرئيس الحالي لإيران .

هو أحد طلاب المرشد الاعلى للثورة الاسلامية السيد على الخامنئي في مدينة مشهد ، وشغل مناصب كبيرة في ايران.

يعرف عن رئيسي نزاهته وقيادته أحد اهم عمليات مكافحة الفساد في العام 2019م بعد تعيينه رئيسا للسلطة القضائية ، حيث شرع في محاكمة مسئولين إيرانيين كبار وقضاة بتهم الفساد ، يشغل كذلك منصب نائب رئيس مجلس الخبراء الإيراني ، ويضع مكافحة الفساد والفقر على سلم برنامجه الانتخابي .

تخشى الدول الغربية من فوز ابراهيم رئيسي فالرجل لا يكن لها الود ، ولا يتوقع ان يفتح الاقتصاد الايراني أمام شركاتها ، وبحسب متابعين للشأن الايراني فالرجل يطمح الى مواصلة الاستثمار في البنية التحتية والخدمية لإيران .

وكذالك الرجل لا يحظى بود المنظمات الغربية منذ توليه مساعد وكيل الجمهورية للمحكمة الثورية الايرانية في طهران نهاية الثمانينات والتي حاكمت العديد من المتآمرين على النظام الاسلامي .

وفيما يتصل بالشأن الدولي أكد الدبلوماسي الإيراني السابق هادي أفقهي أن الانتخابات الإيرانية الجارية تأتي في أجواء خاصة على المستوى الداخلي والإقليمي والدولي بما يتعلق بالملف النووي ، حيث تستمر مفاوضات فيينا للعودة الى الاتفاق النووي وعودة ايران الى التزاماتها النووية ، وفي وقت قال فيه الرئيس الايراني الحالي حسن روحاني إن الادارة الامريكية الجديدة تسير على نهج الادارة السابقة في ممارسة الضغوط القصوى على إيران .

ويرى متابعون في هذا الجانب أن رئيسي لن يعارض أي قرارت يتم التوصل اليها في هذا الشأن وان الأمر سيكون منوطا كليا بمقام المرشد الأعلى للثورة الاسلامية السيد علي الخامنئي .

وعموما هناك ملفات تتعلق بالسياسة الخارجية الايرانية، لا يطالها التغيير الذي يطرأ على الحكومات كونها ضمن مبادئ الثورة الاسلامية التي قادها الامام الخميني رحمه الله ، كالقضية الفلسطينية ودعم فصائل المقاومة للمشروع الصهيوني الأميركي واستعادة الامة الاسلامية حريتها واستقلال قرارها ، وفي هذا الصدد ينتمي السيد ابراهيم رئيسي الى تيار يحافظ ويحرص على الصلات القوية مع حركات المقاومة في الاقطار الاسلامية ضمن تحرك واحد تؤمن به القيادة الثورية الايرانية لتحقيق هدف تحرير فلسطين والقدس وطرد الأمريكيين من المنطقة.

وفي ظل إدراك قادة الثورة الايرانية بان امريكا والغرب عقب هزائمهم المتكررة في الاطاحة عسكريا بالنظام الاسلامي ، عازمون على فعل ذلك من خلال الحر الناعمة،يتلقى رئيسي دعما قويا وتوحدا كبيرا خلفه لتحقيق الفوز في الانتخابات وقيادة إيران خلال الفترة المقبلة ، ومن شان فوز رئيسي إعادة ألق الثورة الاسلامية وتحصحيح اي انحرافات علقت بها ، خاصة وان الرجل يرفع من شعار مكافحة الفساد والفقر شعارا عمليا له ، وهوانجز في ذلك الكثير خلال ترؤسه السلطة القضائية او شغله مدعيا عاما لدى محكمة الثورة في الثمانينات ، وينتمي لتيار يؤمن بالعمل المقاوم ضمن جبهة موحدة سبيلا لخلاص فلسطين والمنطقة من الهيمنة الصهيونية .

ومن المقرر ان تغلق صناديق الاقتراع في الانتخابات الايرانية عند الثانية من صباح غد السبت ، ليبدأ بعدها إعلان النتائج بشكل تدريجي وليس كلي كما كان يجري سابقا ، هي انتخابات مفصلية تعيشها ايران قد تنهي حقبة الاسلاحيين التي اتسمت بالفشل في تحقيق الوعود وخاصة الاقتصادية منها على مدى ثماني سنوات .


تعليقات:
    قيامك بالتسجيل وحجز اسم مستعار لك سيمكنكم من التالي:
  • الاحتفاظ بشخصيتكم الاعتبارية أو الحقيقية.
  • منع الآخرين من انتحال شخصيتك في داخل الموقع
  • إمكانية إضافة تعليقات طويلة تصل إلى 1,600 حرف
  • إضافة صورتك الشخصية أو التعبيرية
  • إضافة توقيعك الخاص على جميع مشاركاتك
  • العديد من الخصائص والتفضيلات
للتسجيل وحجز الاسم
إضغط هنا
للدخول إلى حسابك
إضغط هنا
الإخوة / متصفحي موقع الجبهة الثقافية لمواجهة العدوان وآثاره نحيطكم علماُ ان
  • اي تعليق يحتوي تجريح او إساءة إلى شخص او يدعو إلى الطائفية لن يتم نشره
  • أي تعليق يتجاوز 800 حرف سوف لن يتم إعتماده
  • يجب أن تكتب تعليقك خلال أقل من 60 دقيقة من الآن، مالم فلن يتم إعتماده.
اضف تعليقك
اسمك (مطلوب)
عنوان التعليق
المدينة
بريدك الإلكتروني
اضف تعليقك (مطلوب) الأحرف المتاحة: 800
التعليقات المنشورة في الموقع تعبر عن رأي كاتبها ولا تعبر عن رأي الموقع   
اكثر خبر قراءة أخبار وأنشطة ضد العدوان
بين معركتين.. ماذا تغيّر في تكتيكات محور المقاومة؟
مواضيع مرتبطة
مخاطر الهيمنة الأمريكية على المنطقة العربية
مختصون في الطب يؤكدون أن اليمن غني بالنباتات الطبية
مهنّئا بالانتصارات التي يحققها اليمن في مواجهة العدوان .. وفد المؤتمر القومي والإسلامي يزور قناة المسيرة
سلاح الجو المسير يستهدف مواقع عسكرية في مطار أبها
تحقيق أميركي يكشف خفايا هيمنة الإمارات على الجزر اليمنية