آخر الأخبار
مستشار بوتين: روسيا واليمن قوتان تقاتلان الوحش العالمي وندعو الجميع للانضمام لهذه المعركة
الثلاثاء 02 إبريل-نيسان 2024 الساعة 11 مساءً / متابعات - المسيرة نت :

قال المفكر الروسي الشهير، ألكسندر دوغين، والمقرب من الرئيس الروسي بوتين إن "التحدي في غزة مطروح على كل المجتمع الإسلامي وجميع المسلمين والشرفاء في العالم.

وأضاف في كلمة ألقاها عبر الفيديو خلال المؤتمر الثاني الذي تنظمه حكومة تصريف الأعمال بعنوان "فلسطين قضية الأمة المركزية" بصنعاء: "أنتم أيها اليمنيون، قد أنقذتم كرامة المجتمع الإسلامي، وغيرتم النظام الجيوسياسي من خلال العمليات العسكرية في البحر الأحمر".

وتابع: "لدينا وضع جيوسياسي مختلف بسبب مقاومتكم الشجاعة وأفعالكم البطولية".

وأضاف: "ابقوا أقوياء أيها الأعزاء، أنا معجب بحكومتكم وشجاعتكم وأعتقد أنكم تنقذون ما تبقى من الشموخ وكرامة جميع المسلمين والعالم، وأعتقد أنكم الآن رواد وقادة لقوى المقاومة في الشرق الأوسط".

وأشار دوغين إلى أن "حكم الغرب العالمي انتهى واليمنيين من أوائل من أظهر الشجاعة وأثبت مدى ضعف عدونا".

واعتبر دوغين أن موقف اليمن وقوى المقاومة "نوع من المقدمة الحقيقية لتحرير فلسطين".

وربط بين معركة روسيا ضد الولايات المتحدة والغرب، وبين المعركة في فلسطين والموقف اليمني، وقال إن "روسيا واليمن قوتان تقاتلان الوحش العالمي، وندعو الجميع إلى الانضمام لهذه المعركة".

وأشار الفيلسوف الروسي الشهير إلى أن ما يجري اليوم هو "انتقال من فترة هيمنة القطب الواحد إلى عالم متعدد الأقطاب" مشيرا إلى أن "الصهيونية هي جزء من الهيمنة القطبية الأمريكية".

وقال: "إنها حرب التعددية القطبية ضد الأحادية القطبية التي لا تريد أن تسمح لنا بأن نسلك طريقنا الخاص".

وتأتي مشاركة غالاوي ودوغين في المؤتمر الداعم للقضية الفلسطينية وشهادتهما حول الدور اليمني الفاعل والمؤثر، تتويجاً لاهتمام جماهيري كبير تركز على اليمن منذ بدء مشاركته في معركة طوفان الأقصى، حيث عبر الموقف اليمني برغم البعد الجغرافي عن فلسطين المحتلة عن تطلعات ومشاعر ومطالب الجماهير الغاضبة على مستوى العالم، والتي رأت فيما يقوم به الشعب اليمني نموذجا للموقف الصحيح والإنساني الفريد والنادر في ظل الصمت والتخاذل العالمي، وهو ما انعكس أيضا في رفع هتافات ولافتات أشادت باليمن وقيادته في العديد من دول العالم.

من جهته أكد البرلماني البريطاني جورج غالاوي الشهير بمناهضته للكيان الصهيوني والسياسات الاستعمارية الغربية أن "اليمن أصبح المركز الأخلاقي للعالم العربي".

وأضاف أن "اليمن هو البلد الوحيد والدولة الإسلامية الوحيدة التي حملت بالفعل السلاح من أجل الدفاع عن الفلسطينيين العزل من الأطفال والنساء والرجال، وعشرات الآلاف من الذين ضحوا بحياتهم وبدمائهم ويعانون منذ ستة أشهر كاملة".

وأكد أن اليمن اتخذ هذا الموقف "برغم أنه يعتبر أحد أفقر البلدان في المنطقة والعالم، وكان ضحية لحرب طويلة من قبل جيرانه وحلفائهم الإمبرياليين الذين قاموا بالتمويل والتسليح للاعتداء على الشعب اليمني لفترة طويلة".

وقال غالاوي إنه لا يزال يتذكر "المشاهد الوحشية لمعاملة الشعب اليمني من قبل الاحتلال البريطاني، ومحاولات بريطانيا لإخضاع الشعب اليمني المناضل الذي كان يكافح من أجل حريته واستقلاله".

وقال: "لقد شعرت بالخجل من ذلك حينها، وأشعر بالخجل منه الآن، وسأشعر بالخجل من ذلك طوال حياتي".

وأكد أن "فلسطين ستكون حرة مثلما أصبح اليمن حرا"، مشيرا إلى أن العدو الصهيوني اليوم يواجه "مطرقة المقاومة الفلسطينية وسندان التضامن العالمي الشعبي وحركة المقاطعة والمسيرات والاحتجاجات، وأيضا معاقبة الأحزاب الداعمة للإبادة الجماعية في صناديق الانتخابات مثلما حدث في 29 فبراير في روتشديل" في إشارة إلى الانتخابات التي فاز بها مؤخرا لموقفه الداعم للقضية الفلسطينية.


تعليقات:
    قيامك بالتسجيل وحجز اسم مستعار لك سيمكنكم من التالي:
  • الاحتفاظ بشخصيتكم الاعتبارية أو الحقيقية.
  • منع الآخرين من انتحال شخصيتك في داخل الموقع
  • إمكانية إضافة تعليقات طويلة تصل إلى 1,600 حرف
  • إضافة صورتك الشخصية أو التعبيرية
  • إضافة توقيعك الخاص على جميع مشاركاتك
  • العديد من الخصائص والتفضيلات
للتسجيل وحجز الاسم
إضغط هنا
للدخول إلى حسابك
إضغط هنا
الإخوة / متصفحي موقع الجبهة الثقافية لمواجهة العدوان وآثاره نحيطكم علماُ ان
  • اي تعليق يحتوي تجريح او إساءة إلى شخص او يدعو إلى الطائفية لن يتم نشره
  • أي تعليق يتجاوز 800 حرف سوف لن يتم إعتماده
  • يجب أن تكتب تعليقك خلال أقل من 60 دقيقة من الآن، مالم فلن يتم إعتماده.
اضف تعليقك
اسمك (مطلوب)
عنوان التعليق
المدينة
بريدك الإلكتروني
اضف تعليقك (مطلوب) الأحرف المتاحة: 800
التعليقات المنشورة في الموقع تعبر عن رأي كاتبها ولا تعبر عن رأي الموقع   
اكثر خبر قراءة أخبار وأنشطة ضد العدوان
(نص + فيديو) المحاضرة الرمضانية الـ25 للسيد عبدالملك بدر الدين الحوثي 30 رمضان 1445هــ | 9 أبريل 2024م.
مواضيع مرتبطة
(نص+فيديو) المحاضرة الرمضانية التاسعة عشرة للسيد القائد عبدالملك بدرالدين الحوثي 23 رمضان 1445هـ 02 أبريل 2024م
تنديد دولي واسع بجريمة اغتيال العدو الصهيوني سبعة من عمال الإغاثة الدوليين في غزة
المؤتمر الثاني فلسطين قضية الأمة المركزية يعقد أربع جلسات عمل في يومه الثاني
المقاومة الفلسطينية توقع قوات العدو الصهيوني في كمائن غزة المحكمة
جبهات المساندة تنقض على "إسرائيل": "أم الرشراش" بلا دفاعات أمام النيران اليمنية والعراقية