احتجاجات مستمرة على تردي الأوضاع المعيشية في عدن.. وصراعات المرتزقة تمتد إلى لحج
الخميس 10 يونيو-حزيران 2021 الساعة 07 مساءً / متابعات - الثورة نت :

تتواصل التظاهرات المحتجة على تردي الأوضاع المعيشية في المناطق المحتلة للأسبوع الثاني على التوالي ، منددة بانهيار الخدمات الأساسية والمعيشية بفعل الاحتلال السعودي الإماراتي.
وشهدت مدينة عدن وعدد من المحافظات والمناطق المحتلة تظاهرات شعبية خلال الأيام الماضية وحمّل المحتجون مرتزقة العدوان الإماراتي السعودي المسؤولية عن تردي الأوضاع التي تعيشها عدن وبقية المحافظات الخاضعة للاحتلال.
ويرفع المحتجون شعارات تطالب المحتلين وكافة فصائل الارتزاق بالرحيل ، وفيما اتهموا حكومة الارتزاق والمليشيات التي يدعمها النظام السعودي المحتل بالفشل والفساد ، حمَّل المحتجون مرتزقة النظام الإماراتي مسؤولية الفوضى التي تضرب المدن والمحافظات المحتلة.
وفي إطار الصراعات التي تعيشها المحافظات المحتلة ، فشل عيدروس الزبيدي يوم أمس في إقامة اجتماع في محافظة لحج ، وذكرت مصادر أن عناصر مسلحة منعت الزبيدي من الوصول إلى لحج ، ولفتت إلى أن الزبيدي كان يخطط لزيارة مديرية كرش لكنه عاد من قرب مثلث العند قبل وصوله بعد بلاغات بخطورة الوضع – بعد تهديدات أطلقتها قبائل الصبيحة – ما أجبر الزبيدي على العودة إلى عدن.
وفي ما يتعلق بالتظاهرات والاحتجاجات، اتهم رئيس الانتقالي “عيدروس الزُّبيدي” -الثلاثاء- شخصيات في مكتب الفار “هادي” بالرياض بالوقوف وراء حرب الخدمات والأزمة المعيشية التي تشهدها المحافظات الجنوبية.
وأكد الزبيدي -خلال لقاء مع أعضاء ما يسمى باللجنة الاقتصادية التابعة للانتقالي- أن حرب الخدمات المفتعلة تقودها عناصر في ما أسماها “الرئاسة اليمنية”، في إشارة إلى تورط عبدالله العليمي وأحمد العيسي المقربين من الفار هادي.
وكان محتجون غاضبون أغلقوا –الثلاثاء- الطرق الرئيسة في مديريتي التواهي والمنصورة في محافظة عدن المحتلة، تنديداً بتردي الخدمات الأساسية واعتقال الناشطين المناهضين للانتقالي وحكومة المناصفة.
وأحرق المحتجون الإطارات التالفة في شوارع المنصورة والتواهي، تعبيراً عن غضبهم بسبب انعدام الخدمات وفي مقدمتها الكهرباء، ورفضهم اعتقال الناشط الإعلامي “فؤاد الديقان” من قِبل جهاز مكافحة الإرهاب.
وقوبلت تلك التظاهرات بالقمع من قوات الأمن التي انتشرت في شوارع المنصورة والتواهي لمنع اتساع رقعة الاحتجاجات الغاضبة.


تعليقات:
    قيامك بالتسجيل وحجز اسم مستعار لك سيمكنكم من التالي:
  • الاحتفاظ بشخصيتكم الاعتبارية أو الحقيقية.
  • منع الآخرين من انتحال شخصيتك في داخل الموقع
  • إمكانية إضافة تعليقات طويلة تصل إلى 1,600 حرف
  • إضافة صورتك الشخصية أو التعبيرية
  • إضافة توقيعك الخاص على جميع مشاركاتك
  • العديد من الخصائص والتفضيلات
للتسجيل وحجز الاسم
إضغط هنا
للدخول إلى حسابك
إضغط هنا
الإخوة / متصفحي موقع الجبهة الثقافية لمواجهة العدوان وآثاره نحيطكم علماُ ان
  • اي تعليق يحتوي تجريح او إساءة إلى شخص او يدعو إلى الطائفية لن يتم نشره
  • أي تعليق يتجاوز 800 حرف سوف لن يتم إعتماده
  • يجب أن تكتب تعليقك خلال أقل من 60 دقيقة من الآن، مالم فلن يتم إعتماده.
اضف تعليقك
اسمك (مطلوب)
عنوان التعليق
المدينة
بريدك الإلكتروني
اضف تعليقك (مطلوب) الأحرف المتاحة: 800
التعليقات المنشورة في الموقع تعبر عن رأي كاتبها ولا تعبر عن رأي الموقع   
اكثر خبر قراءة أخبار وأنشطة ضد العدوان
الجبهة الثقافية لمواجهة العدوان تُحيي الذكرى السنوية الأولى لرحيل الشاعر الكبير حسن الشرفي
مواضيع مرتبطة
يوادون اليهود ويعادون شعوبهم حلفاء العدوان على اليمن ووكلاء “الصهاينة” على فلسطين
السياسي الأعلى يرحب بكل الجهود الصادقة للتخفيف من معاناة الشعب اليمني
المؤتمر الوطني الأول للأمن السيبراني يختتم أعماله بالعاصمة صنعاء
حملة تضليل وتشوية سعودية ضد حركة حماس!!
مستوى الاستهداف للأمة فرض مشروعا شاملاً للردع