القاضي العلامة عبدالرب يحيى الشرعي
طباعة الصفحة طباعة الصفحة
RSS Feed قصائد ضد العدوان
RSS Feed
القاضي العلامة عبدالرب يحيى الشرعي
نَصرٌ تَحَقّقَ فِيْ رُبَىَ الدّمّامِ
" نَحْنُ شَعْبٌ مُجَاهِد "
" أَكْرِمْ بِلبنان "
هَذَا إمام الأنبياء
ثورة المجد والعزة والكرامة
الذكرى الخالدة لثورة الإمام الحسين بن علي عليه السلام
ذكرى يوم عيد الغدير الأغر
طومر .. الفخر والشموخ والعزة
طومر .. الفخر والشموخ والعزة

بحث

  
إلى المجاهدين الرجال الأبطال في مدينة الدريهمي
بقلم/ القاضي العلامة عبدالرب يحيى الشرعي
نشر منذ: أسبوعين
السبت 11 يونيو-حزيران 2022 10:43 م


إلى المجاهدين الرجال الأبطال في مدينة الدريهمي الذين صمدوا ووقفوا في وجه العدوان وأدواته من المنافقين والمرتزقة ، وجسدوا أروع الأمثلة في الصبر والجهاد والثقة بالله والتوكل عليه ، إلى الفتية الذين آمنوا بربهم فزادهم الله هُدى ، فسلام الله عليهم وعلى جميع المجاهدين في كل الجبهات ومواطن الشرف والعزة …

 

أُسُوْدٌ فِي الْحُروبِ هُمُ
وَأَمْجَادٌ لَهُمْ كَرَمُ

لَهُمْ بِجِهَادِهِمْ ظَفَرٌ
لَهُمْ فَخْرٌ لَهُمْ شِيَمُ

لَهُمْ فِيْ قِمّةِ الْعَلْيَا
وَفَوْقَ سُفُوْحِهَا قِمَمُ

بِهِمْ فَخْرُ الْأُلَىَ وَبِهِمْ
يَعِزّ الدّيْنُ وَالْقِيَمُ

فَهَاهُمْ لِلْيَمَانِيّيْنَ
نُوْرٌ إِنْ أَتَتْ ظُلَمُ

وَهَاهُمْ فِتْيَةٌ وَهَبُوْا
لِخَالِقِهِمْ نُفُوْسهُمُ

فَفِيْ عَامَيْنِ قَدْ صَبَرُوْا
وَطَال بِذَاكَ صَبْرُهُمُ

وَفِيْ ظَرْفِ الْحِصَارِ فَلَا
بِهِ لَانُوْا وَلَا سَئِمُوْا

بِصَبْرٍ يَبْهَرُ الْأَلْبَابَ
حَتّىَ مَنْ بِهِ صَمَمُ

كَأَنّ الْمَوْتَ فِيْ يَدِهِمْ
بِهِ فِيْ الْحَرْبِ يَنْتَقِمُ

إِذَا قَرُبَ الرّدىَ مِنْهُمْ
إِلَيْهِ أَتَوْهُ وَابْتَسَمُوْا

فَكَمْ قَتَلُوْا وَكَمْ أَسَرُوْا
وَكَمْ أَخَذُوْا وَكَمْ غَنِمُوْا

وَمَا نَارُ الْعَدُوّ بِهِمْ
سوَىَ بَرْدٍ بِهِ سَلِمُوْا

وَلَكِنْ نَارُهُمْ وَجَعٌ
عَلَىَ الْأَعْدَا بِهَا انْهُزِمُوْا

وَفِيْ الصّحْرَا لَهُمْ جثَثٌ
مُبَعْثَرَةٌ بِهَا حِمَمُ

وَأَشْلَاءُ النّفَاقِ غَدَتْ
عَلَىَ الْأَسْوَارِ تَنْحَطِمُ

سَلِ الْعُدْوَان كَيْفَ غَدَا
غَدَاةَ عَبِيْدِهِ قَدِمُوْا

سَلِ الْجُثَثَ الّتِيْ هَلَكَتْ
وَلَا أَهْلٌ وَلَا رَحِمُ

فَكَمْ فَرْدٍ بِهَا مُلْقَىَ
تَرَاهُ كَأَنّهُ صَنَمُ

وَفِيْ مَشْرُوْعِ أَمْرِيْكَا
غَدَتْ تَهْوى وَتَنْعَدِمُ

فَكَمْ فُتِنُوْا وَكَمْ جَهِلُوْا
وَكَمْ ضَلّوْا بِهَا وَعَمُوْا

جُنُوْدُ الله أَنْتُمْ فِتْيَةٌ
فِيْ الْأَرْضِ تُحْتَرَمُ

جِهَازُ الْأَمْنِ فِيْهِ لَكُمْ
مَدَىَ أيّامِهِ نِعَمُ

وَإنقَاذٌ وَمَقْدِرَةٌ
مَعَ القانون تَنْسَجِمُ

وَفِيْ الطّيَرَانِ مُعْجِزَةٌ
بِهَا تَتَفَاخَرُ الْأُمَمُ

سَلَامٌ يَمْلَأُ الدّنْيَا
عَلَيْكُمْ كُلّهُ كَرَمُ

سَلَامٌ مَادَجَىَ لَيْلٌ
وَمَا انْزَاحَتْ بِهِ الظّلَمُ

سَلَامٌ مَا أَتَىَ فَرَجٌ
بِهِ يَزْدَادُ نَصْرُكُمُ

سَلَامٌ يَا أَبَا الْحَسَنَاتِ
يَامَنْ أَنْتَ رَمْزُهُمُ

وَقَائِدُهُمْ إِلَىَ شَرَفٍ
بِهِ قَدْ جَاءَ عَزْمُهْمُ

سَلَامُ الْمُعْجِزَاتِ وَفِيْ
تَهَامَةَ كُلّهَا قِيَمُ

سَلَامٌ مَا أَشَادَ بِكُمْ
بِهَذَا السّيّدُ الْعَلَمُ

صَنَعْتُمْ مُعْجِزَاتٍ فِيْ
تَهَامَةَ كُلّهَا شَمَمُ

سَلَامٌ يَارِجَالَ اللهِ
مِنْ شَعْبٍ يَوَدّكُمُ

لَهُ أَنْتُمْ يَدٌ وَلَهُ
بِكُمْ فَخْرٌ وَمُعْتَصَمُ

على طه وعترتهِ
يصلي الله ربهُمُ

٧ ذي القعدة ١٤٤٣ هـ
٦\٦\٢٠٢٢ م

 

* نقلا عن :السياسية 

تعليقات:
    قيامك بالتسجيل وحجز اسم مستعار لك سيمكنكم من التالي:
  • الاحتفاظ بشخصيتكم الاعتبارية أو الحقيقية.
  • منع الآخرين من انتحال شخصيتك في داخل الموقع
  • إمكانية إضافة تعليقات طويلة تصل إلى 1,600 حرف
  • إضافة صورتك الشخصية أو التعبيرية
  • إضافة توقيعك الخاص على جميع مشاركاتك
  • العديد من الخصائص والتفضيلات
للتسجيل وحجز الاسم
إضغط هنا
للدخول إلى حسابك
إضغط هنا
الإخوة / متصفحي موقع الجبهة الثقافية لمواجهة العدوان وآثاره نحيطكم علماُ ان
  • اي تعليق يحتوي تجريح او إساءة إلى شخص او يدعو إلى الطائفية لن يتم نشره
  • أي تعليق يتجاوز 800 حرف سوف لن يتم إعتماده
  • يجب أن تكتب تعليقك خلال أقل من 60 دقيقة من الآن، مالم فلن يتم إعتماده.
اضف تعليقك
اسمك (مطلوب)
عنوان التعليق
المدينة
بريدك الإلكتروني
اضف تعليقك (مطلوب) الأحرف المتاحة: 800
التعليقات المنشورة في الموقع تعبر عن رأي كاتبها ولا تعبر عن رأي الموقع   
عودة إلى قصائد ضد العدوان
الأكثر قراءة منذ أسبوع
نشوان الغولي
جماعة الحوثي
نشوان الغولي
الأكثر قراءة منذ 3 أيام
صقراللاحجي
يا الله اشهد ..
صقراللاحجي
الأكثر قراءة منذ 24 ساعة
صلاح الدكّاك
بين كربلاءَين
صلاح الدكّاك
قصائد ضد العدوان
محمد عبدالقدوس الوزير
طواسين وطواحين
محمد عبدالقدوس الوزير
جميل جعفر
بلّغ المعتدي و المرتزق و المعارض
جميل جعفر
ضيف الله سلمان
المجاراةعن الصرخةوخطورتها على المستكبرين
ضيف الله سلمان
صلاح الدكّاك
كبد أممية على مائدة بنت عتبة
صلاح الدكّاك
عبدالرحمن الخطيب
شعارنا الخماسي
عبدالرحمن الخطيب
المزيد