صلاح الشامي
طباعة الصفحة طباعة الصفحة
RSS Feed قصائد ضد العدوان
RSS Feed
صلاح الشامي
عن السينما الإيرانية
كي لا نقع في شباكهم
كلمة الرئيس: "كلفة السلام أقل بكثير من كلفة الحرب"
المهرولون.. من التطبيع إلى تدنيس المقدسات
مداخل الأعداء في حديث الولاية
اللهُ دونَ جميعِهمْ وَلّاكَ
يوم القدس
قناة المسيرة .. قبس وادي طوى
أسوة للنضال..إلى الشهيد عبدالكريم الخيواني في ذكراه السابعة
نحن من ندفع ثمن صواريخ العدوان

بحث

  
زهرة الكساء
بقلم/ صلاح الشامي
نشر منذ: 6 أيام و 20 ساعة و 10 دقائق
الأربعاء 25 يناير-كانون الثاني 2023 06:47 م


الإهداء : إلى سيدة نساء العالمين (أم أبيها).. السيدة فاطمة الزهراء


فراديسُها المعنى ومَعنىً تفردَسا
بهِ كلُ قلبٍ بالمعاني تَفرَّسا
تشبُّ بقلبِ المرءِ مَعناهُ، تنثني
عليهِ كأعطافٍ بها قلبُهُ اكتسى
شَغوفٌ بها قلبٌ عطوفٌ بِعطفِها
وفي ( يَفرسِ ) الناموسِ قلبي تَيَفرَسا
سلي عن كتابي في الغيابِ حُضورُهُ
وفي حضرةِ الباهوتِ بَهتي بهِ احتسى
تَملّى فأملى وامتلا من جمالهِ
فؤادٌ صَدوقٌ بالبَواهيتِ عَرَّسا
عَروسُ المباني والمعاني بنظرةٍ
أطلّ على ما منه نيساني انتسى
فأنسٌ بمن لولاه ما كانتِ ( الصَّفا)
وما (مَروةُ ) الأحبابِ إلا بمن كسى
كساني أنا كالكعبةِ النورِ شادنٌ
وليٌّ به الأحوالُ تهتاجُ مَغرَسا
فحطي أيادي التبر في تربِ حالنا
وحطي بعش الوصلِ يا زهرة الكِسا
أمانيُّ محبورٍ تَحُفُّ بحالهِ
جِنانٌ بناها الوجدُ فُلاً ونرجسا
مُمَغنطةٌ أحوالُنا وهي مُنحنى
جمالٍ جلاليٍّ بها الغصنُ هسهسا
وتهمسُ لي بين الحطيمِ وزمزمت
مَعانيَ لم يقوَ الحشا ليلَ نسنسا
فقولي بنا يا كعبةَ الحُسنِ ما تشا
لسانُ الهوى، فالحُسنُ بالبوحِ كَردَسا
من اللَّهِ، لا من غيرهِ كُلُّ خِيرةٍ
فسلم لهُ ما لاحَ فيكَ مُسَندَسا
وهندس مَعاني المُفرداتِ بِروحه
ففيكَ من الآياتِ ما في السَّنا رَسَا
إلى أين تمضي بالشواهدِ مُقلةٌ
لقلبِ مُحِبٍ طارَ وَجداً وَطَوَّسا
طواسينُها نونُ المَشيئةِ أثمرت
مقاماً لهُ باللهِ ذِكرٌ .. فما انتسى
براهينُهُ الوَجدُ المُقيمُ على النوى
بقاءَ فناءٍ سِرُّهُ ما تَطوَّسا
وطاؤوسُها أمَّ الشواهينَ فانتمى
نماءً بهِ الخِصبُ اليَمانيُّ شَمَّسا
فشمسُ الشموسِ النورُ ( أحمدُ ).. بابُهُ
مصاريعُ فتحِ التيمِ صبحاً تنفّسا
له مَلمسٌ في الروحِ لا رَيبَ مَسَّهُ
طَهورُ الرؤى .. التنزيلُ بالمَسِّ مَيَّسا
فموسى وعيسى من تراتيلِ لمسهِ
شراعَ نواميسٍ بها نوحُ نوَّسا
وكعبةُ إشراقٍ بها كلُ عاشقٍ
غريقٌ بشطٍّ من محيطاتِ من عسى ؟!!
تكورتِ الرؤيا ودارت بفُلكهِ
على فَلَكِ الأفلاكِ طه أبي الكِسا
كمن ليس يهوى صارَ يهوى الفؤادُ مَن
به ( الهُو ) بلا حَرفٍ تَبَدَّى وعَسعَسا
فكن أنتَ هو، ولتُبدِ ما فيكَ أشرقت
معانيهِ .. فلتحرث بها أرضَكَ المَسا
وسَبِّح بِحَمدِ اللهِ، واحمدهُ أن غَذى
فؤاداً وروحاً ساسَها حينَ أسَّسا

 

* نقلا عن :الثورة نت

تعليقات:
    قيامك بالتسجيل وحجز اسم مستعار لك سيمكنكم من التالي:
  • الاحتفاظ بشخصيتكم الاعتبارية أو الحقيقية.
  • منع الآخرين من انتحال شخصيتك في داخل الموقع
  • إمكانية إضافة تعليقات طويلة تصل إلى 1,600 حرف
  • إضافة صورتك الشخصية أو التعبيرية
  • إضافة توقيعك الخاص على جميع مشاركاتك
  • العديد من الخصائص والتفضيلات
للتسجيل وحجز الاسم
إضغط هنا
للدخول إلى حسابك
إضغط هنا
الإخوة / متصفحي موقع الجبهة الثقافية لمواجهة العدوان وآثاره نحيطكم علماُ ان
  • اي تعليق يحتوي تجريح او إساءة إلى شخص او يدعو إلى الطائفية لن يتم نشره
  • أي تعليق يتجاوز 800 حرف سوف لن يتم إعتماده
  • يجب أن تكتب تعليقك خلال أقل من 60 دقيقة من الآن، مالم فلن يتم إعتماده.
اضف تعليقك
اسمك (مطلوب)
عنوان التعليق
المدينة
بريدك الإلكتروني
اضف تعليقك (مطلوب) الأحرف المتاحة: 800
التعليقات المنشورة في الموقع تعبر عن رأي كاتبها ولا تعبر عن رأي الموقع   
عودة إلى قصائد ضد العدوان
الأكثر قراءة منذ أسبوع
عبدالرحمن اليفرسي
إِغضَب
عبدالرحمن اليفرسي
الأكثر قراءة منذ 3 أيام
جميل جعفر
صرخة غضب
جميل جعفر
الأكثر قراءة منذ 24 ساعة
عادل العرجلي
أغلال
عادل العرجلي
قصائد ضد العدوان
عبدالباري عبيد
مليار مسلم ما أدانوا حرق مصحف
عبدالباري عبيد
حسن المهدي
فوق الغارة
حسن المهدي
راجح عامر
ثُرْ يا ابنَ دين
راجح عامر
ضيف الله سلمان
مجاراة "أصابع الماسونية العالمية واللوبي الصهيوني"
ضيف الله سلمان
علي محمد النعمي (أبوزيد)
يمانيون
علي محمد النعمي (أبوزيد)
بندرعبدالمحسن النمري
ماورى حرق الكتاب المقدس
بندرعبدالمحسن النمري
المزيد