عبدالملك العجري
طباعة الصفحة طباعة الصفحة
RSS Feed مقالات ضدّ العدوان
RSS Feed
عبدالملك العجري
الإمامة والجمهورية والتمييز العصبوي .. الثأر والثورة في 26 سبتمبر "2"
الثأر والثورة في ثورة 26سبتمبر .."1"
ثورة 21سبتمبر عنوانُها السلمُ والشراكة
مداميك أولية لبناء اقتصاد وطني
النهضةُ وعلاقتُها بالماضي
نصيحةٌ لمقاتلي الشفَّاط
دعوة للتفاوض.. لا مبادَرة
جماعة أنصار الله: الخطاب والحركة
جماعة أنصار الله: الخطاب والحركة
حتى لا تكون الحرب العدوانية مناسبة للبلطجة

بحث

  
مسلَّماتُ الدين وتأثيرُها عند الغرب
بقلم/ عبدالملك العجري
نشر منذ: 5 أشهر و 14 يوماً
الأربعاء 14 إبريل-نيسان 2021 10:35 م


بمناسبة الشهر الكريم، سأحاولُ التدوينَ في غير السياسة وليس بعيدًا عنها، التدوينُ عن الدين بالمعنى الاجتماعي الوظيفي، بمعنى آخر عن موقع الدين في العالم المعاصِر ودوره في الصراعات الإقليمية والمحلية، وعن الفرضيات التي ظلت سائدةً كمسلَّمات لفترة طويلة وتحتاجُ لإلغاء طابعِها المقدَّس عن العلمنة..

وفرضيةُ الأفول التدريجي للمقدَّس الديني وملاحظات على حركات الإسلام السياسي والدولة القومية والمدنية وغيرها من الأسئلة الكبرى التي تتولد من رحمِ الاضطرابات وتقذفُ بها الصراعاتُ إلى الواجهة المتعلقة بمستقبل المجتمع والدين والسياسة.

من ذلك الفرضية التي تقول: إن الدينَ لم يعد له تأثيرٌ في توجيه السلوك السياسي لشعوب ودول الغرب، وعلى العكس من ذلك دول وشعوب الشرق الإسلامي، حَيثُ الدين ما زال مصدراً رئيساً في تشكيلِ السلوك والوعي السياسي لهذه الشعوب وربطها بالصراعات، وهي فرضيةٌ لا يصدِّقُها واقعُ دول مثل بريطانيا وفرنسا وأمريكا.

في بريطانيا مثلاً الملكُ هو رئيسُ الكنيسة، ولا يجوزُ أن يعتليَ العرش كاثوليكي أَو لا ينتمى للكنيسة الأنغليكانية، ويضُمُّ مجلس اللوردات ٢٥ أسقفاً تعيِّنهم الكنيسة، ومجلسُ العموم يشرِفُ على تنظيم العبادة، وهناك مناصب مثل رئيس القضاة والمفتش العام يُشترَطُ أن يكونوا من أتباعِ الكنيسة والصليب العلم الرسمي.

في أمريكا رغم علمانية الدستور، يستخدمُ الرؤساءُ الأمريكان تبريراتٍ دينيةً لسياساتهم الداخلية والخارجية، وتقدم الحكومةُ بعضَ نفقاتٍ للمدارس والكليات الدينية، وتحرِّمُ تدريسَ نظرية التطور في المدارس العامة، وعيد الشكر عطلةٌ رسمية، وتعتبر الحركات الإنجيلية من أهمِّ اللوبيات المؤثرة في الانتخابات.

في فرنسا المعروفة بعِلمانيتها اللائكية الراديكالية، حاولت الثورةُ الفرنسية استئصالَ الوجود الكاثوليكي من الحياة السياسية إلَّا أن ردةَ الفعل أجبرت نابليون على مصالحةِ الكنيسة، كما أجبرت ضغوطُ الكنيسة الحكومةَ على سحب قانون علمنة التعليم الخَاصّ والتخلي عن مطلب إشراف الدولة على مدارس الكنيسة.

ويمكنُ حشدُ عشرات الأمثلة على أن الدينَ ما زال أحد مصادر التأثير في المجال العام في أُورُوبا وفي أمريكا اللاتينية واليسار اللاهوتي والحركات الإنجيلية التي نشطت مع الحرب الباردة والإسلامفوبيا.. لكن لا يعني أن موقعَ الدين لم يتغير فهناك فرقٌ بين المسحية كعقيدةٍ والكنيسة كمؤسّسة.

تعليقات:
    قيامك بالتسجيل وحجز اسم مستعار لك سيمكنكم من التالي:
  • الاحتفاظ بشخصيتكم الاعتبارية أو الحقيقية.
  • منع الآخرين من انتحال شخصيتك في داخل الموقع
  • إمكانية إضافة تعليقات طويلة تصل إلى 1,600 حرف
  • إضافة صورتك الشخصية أو التعبيرية
  • إضافة توقيعك الخاص على جميع مشاركاتك
  • العديد من الخصائص والتفضيلات
للتسجيل وحجز الاسم
إضغط هنا
للدخول إلى حسابك
إضغط هنا
الإخوة / متصفحي موقع الجبهة الثقافية لمواجهة العدوان وآثاره نحيطكم علماُ ان
  • اي تعليق يحتوي تجريح او إساءة إلى شخص او يدعو إلى الطائفية لن يتم نشره
  • أي تعليق يتجاوز 800 حرف سوف لن يتم إعتماده
  • يجب أن تكتب تعليقك خلال أقل من 60 دقيقة من الآن، مالم فلن يتم إعتماده.
اضف تعليقك
اسمك (مطلوب)
عنوان التعليق
المدينة
بريدك الإلكتروني
اضف تعليقك (مطلوب) الأحرف المتاحة: 800
التعليقات المنشورة في الموقع تعبر عن رأي كاتبها ولا تعبر عن رأي الموقع   
عودة إلى مقالات ضدّ العدوان
الأكثر قراءة منذ أسبوع
ناصر قنديل
اليمن.. مفاجأة القرن الاستراتيجية
ناصر قنديل
الأكثر قراءة منذ 3 أيام
عبدالملك العجري
الثأر والثورة في ثورة 26سبتمبر .."1"
عبدالملك العجري
الأكثر قراءة منذ 24 ساعة
عبدالفتاح علي البنوس
سبتمبر الثورة اليمنية الهوى والهوية
عبدالفتاح علي البنوس
مقالات ضدّ العدوان
د.أسماء الشهاري
ما بيننا وبينهم
د.أسماء الشهاري
عبدالفتاح علي البنوس
أهلاً رمضان
عبدالفتاح علي البنوس
أنس القاضي
عبادة لا مهرجان تسوق
أنس القاضي
زيد البعوه
شهر القرآن والجهاد والصبر والنصر
زيد البعوه
خالد العراسي
كلمات السيد القائد..النصح والتوجيه
خالد العراسي
محمد صالح حاتم
هل تستغل السعودية شهر رمضان لإنهاء الحرب على اليمن؟
محمد صالح حاتم
المزيد