حمدي دوبلة
طباعة الصفحة طباعة الصفحة
RSS Feed مقالات ضدّ العدوان
RSS Feed
حمدي دوبلة
لجنة أراضي الجمعيات السكنية “الرئاسية”.. والأمل المعقود
عن المرتبات مرّة أخرى
المرتبات .. وصمة عار في جبين العالم
الانسياق الأعمى
علماء البلاط!
الحج المستحيل!!
تدمير البيئة البحرية!
تهامة.. قلب اليمن وجرحها النازف
حتى أنت يا عبد البقر..!!
بايدن بين حليب البقرة و”ضفعاتها”

بحث

  
لا بأس.. من أجل السلام.. ولكن !
بقلم/ حمدي دوبلة
نشر منذ: 4 أشهر و 4 أيام
الإثنين 04 إبريل-نيسان 2022 11:54 م


أحقّاً هو هادي الذي وجّه بفتح مطار صنعاء، وإدخال السفن إلى ميناء الحديدة، وأنه -وهو الذي لا يعلم شيئاً- قد أمر بفتح الطرق المغلقة في المحافظات، وقام بكل شيء يتعلق بالطرف الآخر في الهدنة التي لم يرد فيها اسم دولة العدوان الرئيسية ضمناً أو تصريحاً؟!
– بدا واضحاً في بيان المبعوث الأممي حول الهدنة المُعلنة، كيف جارى وفدنا الوطني المفاوض بمرونة وطول بال تلك السطحية التي تحكم عقلية النظام السعودي، وكيف حاول إشباع غرور وغطرسة هذا النظام المتعجرف في سبيل الوصول إلى هذا الاتفاق الهش والركيك وغير المُرضي لتطلعات شعب دفع جليل التضحيات طوال أكثر من سبع سنوات ولا يزال.. ومع ذلك كان موقف صنعاء واضحا بأنه لا بأس من قبول المغالطات والأكاذيب التي تمارسها السعودية من أجل السلام والتخفيف ولو الجزء اليسير من المعاناة الإنسانية الخانقة التي يعيشها المواطنون بسبب احتجاز مشتقات النفط والغاز وتشديد الحصار الشامل.
– في صدور حكّام الرياض كبرٌ ما هم ببالغيه، وأكاد أجزم بأنهم سيفهمون المرونة التي يبديها اليمن من أجل السلام ضعفاً واستسلاماً ولن يلتزموا بأي من الالتزامات الهزيلة التي وافقوا عليها وأوكلوا تنفيذها إلى الأسير هادي الذي لا يملك زمام نفسه ناهيك عن قرارات تهم وطناً وشعباً جريحاً يئن تحت إجراءات وعبث وجرائم من لا يعرف الرحمة ولا السلام ولا أياً من هذه القيم الإنسانية.
-لا بأس من تقديم بعض التنازلات، ولكن لا يجب الركون أبدا، إلى ما يبدو وكأنه رغبة سعودية حقيقية للسلام، أو التسليم لمراوغاته وألاعيبه وهو من حشد مرتزقته في الرياض لتمرير وشرعنة مخططاته الخبيثة لتدمير اليمن وشعبه.
– لا نريد أن نستبق الأحداث ونتسم برؤى سوداوية نحو جهود السلام، ولكن ليس من الحكمة التراخي والمبالغة في إبداء حُسن الظن.. فهذا العدو ومن يقف خلفه لا يفقهون غير القوة والردع ويجب أن نباشر الترتيب لعملية كسر الحصار الرابعة تحسباً لأي طارئ، فالسعودية تظن وربما باتت على ثقة بأن هدنة المبعوث الأممي تعني اليمنيين فقط كما أرادت وسوّقت لذلك، وستبقى تتلذذ بعذابات اليمنيين بأيدي أبناء جلدتهم، وتسرح وتمرح وتعبث كيف تشاء، تحت غطاء شرعية لا وجود لها إلّا في فنادق الرياض.. وفي أبجديات وملفات الوسطاء ممن لا يحسنون إلا المباركة والإشادة بدور وجهود مملكة العدوان، من أجل السلام والاستقرار، مع أنها أساس المعضلة وبيت الداء.
-أقلّ من الاستقلال الكامل وخروج السعودية وجحافلها من كل شبر في الوطن ورفع يدها نهائياً عن شؤون اليمن الداخلية، لن يكون مقبولا في اتفاق السلام النهائي، من قبل الشعب اليمني، وعلى كل المعنيين إدراك ذلك وأي تنازلات بهذا الشأن ستكون بمثابة لعنات تلاحق أصحابها إلى الأبد.

تعليقات:
    قيامك بالتسجيل وحجز اسم مستعار لك سيمكنكم من التالي:
  • الاحتفاظ بشخصيتكم الاعتبارية أو الحقيقية.
  • منع الآخرين من انتحال شخصيتك في داخل الموقع
  • إمكانية إضافة تعليقات طويلة تصل إلى 1,600 حرف
  • إضافة صورتك الشخصية أو التعبيرية
  • إضافة توقيعك الخاص على جميع مشاركاتك
  • العديد من الخصائص والتفضيلات
للتسجيل وحجز الاسم
إضغط هنا
للدخول إلى حسابك
إضغط هنا
الإخوة / متصفحي موقع الجبهة الثقافية لمواجهة العدوان وآثاره نحيطكم علماُ ان
  • اي تعليق يحتوي تجريح او إساءة إلى شخص او يدعو إلى الطائفية لن يتم نشره
  • أي تعليق يتجاوز 800 حرف سوف لن يتم إعتماده
  • يجب أن تكتب تعليقك خلال أقل من 60 دقيقة من الآن، مالم فلن يتم إعتماده.
اضف تعليقك
اسمك (مطلوب)
عنوان التعليق
المدينة
بريدك الإلكتروني
اضف تعليقك (مطلوب) الأحرف المتاحة: 800
التعليقات المنشورة في الموقع تعبر عن رأي كاتبها ولا تعبر عن رأي الموقع   
عودة إلى مقالات ضدّ العدوان
الأكثر قراءة منذ أسبوع
د.سامي عطا
تغليف الخيانة والعمالة بالفكاهة!
د.سامي عطا
الأكثر قراءة منذ 3 أيام
محمد الصفي الشامي
سؤالٌ ينتظرُ جوابَه!
محمد الصفي الشامي
الأكثر قراءة منذ 24 ساعة
عبدالمنان السنبلي
في ذكرى ثورةِ الحسين
عبدالمنان السنبلي
مقالات ضدّ العدوان
مجاهد الصريمي
القيمة الحقيقية للسلطة
مجاهد الصريمي
إبراهيم الوشلي
لص يتحدث عن الأمانة..!
إبراهيم الوشلي
عبدالعزيز البغدادي
بين واقع الجهل وجريمة التجهيل
عبدالعزيز البغدادي
مجاهد الصريمي
وظيفة السلطة في الإسلام
مجاهد الصريمي
عبدالمجيد التركي
شهر مبارك
عبدالمجيد التركي
نبيل جبل
شهر الله الكريم فرصة لا تعوَّض للتغيير في كُلّ جوانب حياتنا ..
نبيل جبل
المزيد