إبراهيم الوشلي
طباعة الصفحة طباعة الصفحة
RSS Feed مقالات ضدّ العدوان
RSS Feed
إبراهيم الوشلي
مسؤول فاشل..!
«إسرائيل» الكبرى..!
حمار مفسبك..!
السعودية تهدد «إسرائيل»
العالم على قدم واحدة..!
لصوص البطولات..!
عربدة أبو عقال..!
أرخص الكائنات..!
الغربال الأخير..!
بلادة الأعراب..!

بحث

  
حماس الكافرة..!
بقلم/ إبراهيم الوشلي
نشر منذ: 3 أشهر و 3 أيام
الإثنين 27 نوفمبر-تشرين الثاني 2023 09:48 م


سامحك الله يا أبا عبيدة، فقد وضعت المرتزقة والمنافقين والعملاء في موقف محرج حين شكرت رجال اليمن.
هم الآن في ورطة حقيقية لا يستطيعون الخروج منها، وباتوا يهذون أمام الملأ كالمجانين، ويقنعون أنفسهم بأن الترهات التي يتفوهون بها تحليلات سياسية عميقة واستنتاجات عبقرية.
طبعاً، بعد أن أثنى أبو عبيدة على أبطال اليمن ومشاركتهم في التنكيل بالكيان الصهيوني؛ انقسم مرتزقة اليمن إلى فريقين.
الفريق الأول أصابته صدمة نفسية أوقفت عقله عن العمل، فحاول أن يتخلص من الإحراج بطريقة أحرجته أكثر وجعلته محط سخرية للجميع راحوا يقولون إن المتحدث باسم كتائب القسام يقصد بثنائه حكومة الفنادق الموالية للرياض ولا يقصد “الحوثيين”.
نعم أبو عبيدة يشكر رشاد العليمي على وقوفه في صف الصهاينة وإدانته الهجمات ضد الكيان.
أصلاً ليش يشكر “الحوثيين”؟ على عملياتهم العسكرية وهجماتهم الصاروخية في الأراضي المحتلة؟ أم على اختطافهم السفينة الصهيونية وإغلاق أهم الممرات المائية في وجه الكيان؟ أم على نصرتهم للقضية الفلسطينية عسكرياً وسياسياً وإعلامياً واقتصادياً؟
هذه أشياء لا تذكر أمام إنجازات البطل رشاد العليمي.
أمانة عليك، هل هذه عقلية تقابل بها ربك يوم القيامة؟
يا أخي لا تتغاب بهذا الشكل المحرج، لا تجعل نفسك محط سخرية للجميع.. قل أنا مع الكيان الصهيوني بالمفتوح أهون من هذا الاستغباء والاستحمار.
المهم.. أما الفريق الثاني فقد وجد صعوبة في إنكار الأمر، فذهب لتكفير حركة حماس وإخراجها من الملة.
والله عشنا وشفنا، أصبحت المقاومة الفلسطينية كافرة وفاسقة ومرتدة عن الإسلام.
مادام أبو عبيدة يشكر “الحوثيين” فهو رافضي ومجوسي وعميل لإيران..!
سقط القناع عن وجوه هؤلاء المنافقين، وأخرجوا أحقادهم بأكثر الطرق وقاحة ونذالة.
مادام الحوثي الذي نختلف معه يقف مع القضية الفلسطينية، فالفلسطينيون كلهم كفار ومجوس.
حركة حماس وحركة الجهاد الإسلامي وكل من يقف ضد العدو الصهيوني كافر ومجوسي.
سنقبل أقدام “نتنياهو”، وسنعلن تضامننا مع المجرمين الصهاينة.
ومع ذلك فـ”الحوثي” والمقاومة هم الكفار، ونحن فقط المسلمون المؤمنون الطاهرون.
تباً لنا ما أوقحنا.

* نقلا عن : لا ميديا

تعليقات:
    قيامك بالتسجيل وحجز اسم مستعار لك سيمكنكم من التالي:
  • الاحتفاظ بشخصيتكم الاعتبارية أو الحقيقية.
  • منع الآخرين من انتحال شخصيتك في داخل الموقع
  • إمكانية إضافة تعليقات طويلة تصل إلى 1,600 حرف
  • إضافة صورتك الشخصية أو التعبيرية
  • إضافة توقيعك الخاص على جميع مشاركاتك
  • العديد من الخصائص والتفضيلات
للتسجيل وحجز الاسم
إضغط هنا
للدخول إلى حسابك
إضغط هنا
الإخوة / متصفحي موقع الجبهة الثقافية لمواجهة العدوان وآثاره نحيطكم علماُ ان
  • اي تعليق يحتوي تجريح او إساءة إلى شخص او يدعو إلى الطائفية لن يتم نشره
  • أي تعليق يتجاوز 800 حرف سوف لن يتم إعتماده
  • يجب أن تكتب تعليقك خلال أقل من 60 دقيقة من الآن، مالم فلن يتم إعتماده.
اضف تعليقك
اسمك (مطلوب)
عنوان التعليق
المدينة
بريدك الإلكتروني
اضف تعليقك (مطلوب) الأحرف المتاحة: 800
التعليقات المنشورة في الموقع تعبر عن رأي كاتبها ولا تعبر عن رأي الموقع   
عودة إلى مقالات ضدّ العدوان
الأكثر قراءة منذ أسبوع
علي ظافر
بعد فشلها في البحر... واشنطن تحرك الورقة الأخيرة
علي ظافر
الأكثر قراءة منذ 3 أيام
مجيب حفظ الله
فشل أمريكي جديد في التشويش على أهداف العمليات البحرية اليمنية
مجيب حفظ الله
الأكثر قراءة منذ 24 ساعة
رشيد الحداد
صنعاء تلوّح بأسلحة جديدة: إلى ما بعد خليج عدن
رشيد الحداد
مقالات ضدّ العدوان
بثينة شعبان
رسالة
بثينة شعبان
محمد محسن الجوهري
خرافات سائدة.. اللسان العبري واللغات السامية
محمد محسن الجوهري
عبدالمنان السنبلي
انتصرت غزة واليمن.. ولا نصرَ لمن تآمر مع العدوّ!
عبدالمنان السنبلي
عبدالرحمن العابد
روح الصبر والإيمان
عبدالرحمن العابد
حمدي دوبلة
لا خوف على المقاومة!
حمدي دوبلة
خالد العراسي
مياه اليمن محرمة على الصهاينة
خالد العراسي
المزيد