لا ميديا
طباعة الصفحة طباعة الصفحة
RSS Feed تحقيقات وسرد وحوار ضدّ العدوان
RSS Feed
لا ميديا
لماذا صمت الأسد في قمة المنامة ؟
لماذا صمت الأسد في قمة المنامة ؟
«إشعاع غزة» برزخ بين مرحلتين تاريخيتين
«إشعاع غزة» برزخ بين مرحلتين تاريخيتين
الخيارات الأمريكية تضيق
الخيارات الأمريكية تضيق
احتجاجات الحرم الجامعي: القصة الكاملة
احتجاجات الحرم الجامعي: القصة الكاملة
حصار!!
حصار!!
«مدافع آيات الله» تُغير تاريخ المنطقة
«مدافع آيات الله» تُغير تاريخ المنطقة
الممسرحون!
الممسرحون!
ما بعد الرد الإيراني: خلاصات سبعة أشهر من الصراع
ما بعد الرد الإيراني: خلاصات سبعة أشهر من الصراع
الرد الاستراتيجي الإيراني
الرد الاستراتيجي الإيراني
آمن من خوف!

بحث

  
استنكار واسع لظهور رؤساء عرب مع هرتسوغ
بقلم/ لا ميديا
نشر منذ: 5 أشهر و 18 يوماً
السبت 02 ديسمبر-كانون الأول 2023 12:23 ص


 
عبدالسلام: استقبال الإمارات لرئيس الكيان تشجيع لمواصلة جرائمه في غزة
عادل بشر / لا ميديا -
بينما يقود الكيان الصهيوني ومن خلفه أمريكا ودول أوروبية، حرب إبادة في غزة، وسط صمت دولي وتخاذل عربي فاضح، تناقلت وسائل الإعلام، اليوم، صوراً تجمع قادة دولة عربية وإسلامية مع رئيس الكيان الصهيوني إسحاق هرتسوغ، في دولة الإمارات، على هامش مؤتمر التغيّر المناخي الدولي (كوب 28)، المنعقد في الإمارات، خلال الفترة من 30 تشرين الثاني/ نوفمبر الى 12 كانون الأول/ ديسمبر 2023م، بمشاركة أكثر من 140 رئيس دولة وحكومة.
وأظهرت صورة جماعية الرئيس الصهيوني وهو يتوسط رؤساء دول عربية وإسلامية بينهم قادة مصر والأردن وتركيا وفلسطين وقطر والبحرين والإمارات، ورؤساء حكومات ووفود من دول عدة.
كما تناقلت وسائل إعلام إماراتية صوراً منفردة لـمحمد بن زايد وهو يستقبل إسحاق هرتسوغ بحفاوة بالغة، تلى ذلك نشر وسائل إعلام صهيونية صورة لأمير قطر تميم بن حمد آل ثاني وهو يصافح الرئيس الصهيوني.
وجاء نشر الإعلام العبري لهذه الصورة بعد يوم من تناقل وسائل إعلام وناشطين على مواقع التواصل الاجتماعي صورة تجمع الرئيس الإماراتي برئيس الكيان الصهيوني، أثناء وصوله دُبي، أمس.
وقوبلت هذه الصورة باستهجان واستنكار واسعين على منصات التواصل الاجتماعي، حيث انتقد الناشطون بن زايد على جرأته في استقبال رئيس الكيان الذي يقود حملة إبادة في غزة والضفة الغربية.
أمير قطر يصافح الرئيس الصهيوني
وفي ما يشبه الرد على الانتقادات وخصوصا تلك الموجهة من قبل ناشطين بارزين معروفين بولائهم لقطر وتركيا، نشرت وسائل إعلام عبرية صورة مصافحة أمير قطر تميم بن حمد آل ثاني للرئيس الصهيوني هرتسوغ، الأمر الذي فسره كثيرون بأن هذا النشر جاء بناء على طلب من الإمارات، بهدف تخفيف الهجوم الحاد عليها وفي ذات الوقت فضح من يزعمون الوقوف مع الشعب الفلسطيني.
وعلّق الكاتب والمحلل السياسي الفلسطيني صالح أبو عزة، في حسابه بمنصة إكس، على الصورتين بالقول: ربما نعي أكثر فأكثر ألّا فرق جوهري بين تيار التطبيع «السعودية والإمارات» وتيار التطبيع «تركيا وقطر». مضيفاً: «ربما الفرق الوحيد أنّ الأول يريد السلامة لـ»إسرائيل» ولسانه يقطُر سُمّاً في وجه الفلسطيني، والثاني يريد السلامة لـ»إسرائيل» ولسانه معسول في وجه الفلسطيني».
استنكار واسع
وفي هذا الصدد قال الناطق باسم «أنصار الله» في اليمن، محمد عبدالسلام، إن «استقبال الإمارات لرئيس كيان العدو الصهيوني، إدانةٌ سياسية وأخلاقية لها وتشجيعٌ للعدو لمواصلة جرائمه الوحشية بحق أهل غزة».
وأضاف عبدالسلام، في تغريدة على منصة إكس: «إن المناخ الإنساني ملوثٌ بجرائم إسرائيل ومن يشجعها ويساندها ويدعمها، وهذا ما يتطلب مؤتمرات لمواجهته ومكافحته والتصدي له بكل الوسائل الممكنة».
بدورها، استنكرت حركتا حماس والجهاد الإسلامي في بيانين منفصلين «منح هرتسوغ الفرصة للمشاركة في مؤتمر المناخ الأممي المنعقد في الإمارات، في الوقت الذي يرتكب فيه كيانه وجيشه المجازر المروّعة وحرب الإبادة ضد شعبنا الفلسطيني خاصة في قطاع غزة، وتدمير الأحياء السكنية والمستشفيات والمساجد والكنائس والجامعات والمدارس، ولم تسلم منه حتى مقرات الأمم المتحدة».
وأشارت حماس إلى أنها كانت تتمنى على دولة الإمارات أن تبادر برفض دعوته، حتى وإن كان هذا المؤتمر مؤتمراً دولياً. فيما اعتبرت «الجهاد» استقبال رئيس الكيان المجرم، تشجيعا لهذا الكيان على مواصلة جرائمه بحق شعبنا الفلسطيني.
وفد إيران ينسحب احتجاجا
في غضون ذلك، غادر وزير الطاقة الإيراني، علي أكبر محرابیان، والوفد المرافق له، مقر انعقاد المؤتمر، احتجاجاً على حضور مسؤولين من كيان الاحتلال الصهيوني.
وفي وقت سابق، أمس ، كتب الرئيس الصهيوني في منشور على منصة «إكس» (تويتر سابقًا): «في اجتماعات مع قادة العالم أعتزم رفع مطلب حازم بالإفراج الفوري وغير المشروط عن جميع الرهائن الذين تحتجزهم حماس في غزة».
وذكرت وسائل إعلام عبرية، أن هرتسوغ سيعقد اجتماعات مع رؤساء الدول المشاركة في المؤتمر وخصوصاً الدول العربية والإسلامية، بهدف التحشيد لتعزيز موقف الكيان الصهيوني ضد المقاومة الفلسطينية.
مخططات التهجير متواصلة
يأتي هذا فيما كشفت صحيفة «يسرائيل هيوم» العبرية، اليوم، عن تفاصيل خطة صهيونية جديدة لتوطين سكان غزة خارج القطاع «طواعية» ونقلهم إلى 4 دول.
وبحسب الصحيفة فقد عرضت الخطة على مسؤولين كبار من الحزبين الديمقراطي والجمهوري في مجلسي النواب والشيوخ الأمريكيين، ونالت مباركتهم، وسيتم الترويج لها مباشرة عقب الموافقة عليها.
وأشارت إلى أن المبادرة التي يرعاها علنا عضو مجلس النواب الأمريكي جوي ويلسون، تقضي بأن الولايات المتحدة ستشترط استمرار مساعداتها الاقتصادية لمصر وتركيا وحكومة الفنادق في اليمن والعراق بشرط خروج السكان من غزة وأن يستقروا في أراضيها.
وعليه تقدم الحكومة الأمريكية لمصر ما يقرب من 1.3 مليار دولار من المساعدات الخارجية، وحوالي مليار دولار لحكومة الفنادق في اليمن والعراق، فيما تقدم لتركيا أكثر من 150 مليون دولار.
وتفصل الخطة عدد سكان غزة الذين ستستقبلهم كل دولة: مليون في مصر، ونصف مليون في تركيا، و250 ألفا في العراق، و250 ألفا في اليمن.
تعليقات:
    قيامك بالتسجيل وحجز اسم مستعار لك سيمكنكم من التالي:
  • الاحتفاظ بشخصيتكم الاعتبارية أو الحقيقية.
  • منع الآخرين من انتحال شخصيتك في داخل الموقع
  • إمكانية إضافة تعليقات طويلة تصل إلى 1,600 حرف
  • إضافة صورتك الشخصية أو التعبيرية
  • إضافة توقيعك الخاص على جميع مشاركاتك
  • العديد من الخصائص والتفضيلات
للتسجيل وحجز الاسم
إضغط هنا
للدخول إلى حسابك
إضغط هنا
الإخوة / متصفحي موقع الجبهة الثقافية لمواجهة العدوان وآثاره نحيطكم علماُ ان
  • اي تعليق يحتوي تجريح او إساءة إلى شخص او يدعو إلى الطائفية لن يتم نشره
  • أي تعليق يتجاوز 800 حرف سوف لن يتم إعتماده
  • يجب أن تكتب تعليقك خلال أقل من 60 دقيقة من الآن، مالم فلن يتم إعتماده.
اضف تعليقك
اسمك (مطلوب)
عنوان التعليق
المدينة
بريدك الإلكتروني
اضف تعليقك (مطلوب) الأحرف المتاحة: 800
التعليقات المنشورة في الموقع تعبر عن رأي كاتبها ولا تعبر عن رأي الموقع   
عودة إلى تحقيقات وسرد وحوار ضدّ العدوان
الأكثر قراءة منذ أسبوع
صادق سريع
معركة ليِّ الذراع في رفح؟
صادق سريع
الأكثر قراءة منذ 3 أيام
الجبهة الثقافية
لمن يكتب النصر؟ ابو عبيدة حسمها؛ الحرب طويلة واستنزافية
الجبهة الثقافية
الأكثر قراءة منذ 24 ساعة
الجبهة الثقافية
فلسطين في الأدب المصري: أين أصبحت؟
الجبهة الثقافية
تحقيقات وسرد وحوار ضدّ العدوان
لا ميديا
صوت اليمن الناصر
لا ميديا
لا ميديا
وين وين؟!
لا ميديا
صادق صالح الهمداني
استئناف العدوان على غزة.. وحرب الإعلام الرقمي
صادق صالح الهمداني
الجبهة الثقافية
طوفان مددٍ من نساء اليمن إلى فلسطين المقاومة.."لستم وحدكم"
الجبهة الثقافية
الثورة نت
350 جريمة موثقة ارتكبها العدو المحتل ضد الصحفيين أثناء العدوان على القطاع
الثورة نت
أنس القاضي
مفهوم التحرّر الوطني في تجربة ثورة 14 أكتوبر
أنس القاضي
المزيد