لا ميديا
طباعة الصفحة طباعة الصفحة
RSS Feed تحقيقات وسرد وحوار ضدّ العدوان
RSS Feed
لا ميديا
الممسرحون!
الممسرحون!
ما بعد الرد الإيراني: خلاصات سبعة أشهر من الصراع
ما بعد الرد الإيراني: خلاصات سبعة أشهر من الصراع
الرد الاستراتيجي الإيراني
الرد الاستراتيجي الإيراني
آمن من خوف!
الفرقان
الفرقان
سطوع نجم المقاومة وأفول السلطات العربية العميلة
سطوع نجم المقاومة وأفول السلطات العربية العميلة
أمريكا تؤكد هزيمتها في اليمن
أمريكا تؤكد هزيمتها في اليمن
حديثٌ صحيح
حديثٌ صحيح
قادمون في عام عاشر من الصمود
قادمون في عام عاشر من الصمود
ليلة العدوان
ليلة العدوان

بحث

  
ماذا لو لم يكن هناك رمضان؟!
بقلم/ لا ميديا
نشر منذ: شهر و 14 يوماً
الأحد 10 مارس - آذار 2024 07:18 م


طه العزعزي / لا ميديا -
السؤال نفسه يراودني منذُ أيام: كيف سيكون الحال حقاً؟! مواصلة الأكل، الشعور بالشبع على الدوام، ثم النوم بكل أريحية ودون شعور بغد آخر، ليأتي شهر فشهر ثم آخر إلى أن تكتمل السنة، وأنت هو ذاته الكائن الابتلاعي الموحش، المقزز والممل الذي لا طعم ولا روح لحياتك، كائن نمطي وغريزي أشبه بحيوان قائم على رجلين، ومن دون أي شعور!
بإمكان أي إنسان منا أن يؤذي روحه، أن يقتلها، بكل سهولة يمكنه فعل ذلك، دون أي اعتبار أو مراجعة فلسفية في حياته. الإنسان دائم الطعام، هو عبودي بلا أي تفسير، تستغله الحاجة المادية على نحو مستمر، حتى لا يكاد يتحرر منها، الحُرية أيضاً روحية، والحرية الروحية تقود دوماً للترفع، الإنسان الحر روحياً قادر على أن يخلص جسده من اللعنة المتواصلة، وذلك من خلال استعانته بالجوع، وفي نظري الشبع أيضاً مرض خطير وثقل عنيف، ينفخ الأنا الداخلية ويقتل الضمير الإنساني.
الإنسان صاحب نشاط جسدي مميز من بين كل الكائنات الحية دون أدنى شك، تجد قوامه نادرا ومميزا؛ غير أنه هلع وبشكل فطري لتحويل كل شيء إلى رصيده، من حيوانات ونباتات وأشجار وأحجار، ويبدو ذلك عليه على الدوام، وهو ما يوقعه في التقليدية، النمط السائد، الذي لا رادع له من الداخل. من الصعب دوماً أن ننظر للحياة على كونها حياة. لا بد على الأقل يوماً ما أن ننظر لها بوصفها موتاً. هكذا نتعلم من تراجيديا الوجود، ومن النقيض، لا كائن مستمر، لا بد من نقيضه، الاستمرار خطر، والراحة المتواصلة خطر أيضاً. لا بد من أن يتعب الجسد، ويشعر لساعات بخواء غذائي مادي، لا بد أن يتشبع بالغذاء الروحي، الأمر مثالي هنا ومقدس، جربوا ذلك.
التعامل مع الأطعمة بمعدة توسعية ضنك لا تسلم منه الروح ولا الجسد، فالمعدة التي هي عضو عمل دنيوي، لن يسلم من تحرشها لأوقات إنسان روحي مخلص بمعنوية وثقة عالية للروح وجوهرها، لا يعرف الإسفاف المادي، ولا صوتية البلع، إن إسكات تحرش المعدة المسبب للجوع والتعب والشعور بالدوار حتى يفقد الجسد وظيفته، نابع من وظيفية جسدية غير مستقلة، وإنما متكاملة في الجسد، عضواً عضواً، ولكن هذا لا يعني رمضان، الذي هو ترتيب منتظم يستحق الجسد تعبه المحدود.
رمضان زمن فيزيائي يُغير ولا يتغير، وهو الصلة التي تعطي أدوارا مهمة بين ماهيات روحية وجسدية في هيكل الإنسان، ودلالة ذلك غالباً ما تكون حاسمة وملائمة من خلال انتصاف اليوم، ليل/ نهار، جوع/ شبع، عطش/ ارتواء، نوم/ يقظة، تعب/ راحة.
وأخيراً، بالنسبة لي لو لم يكن هناك رمضان لخلقته لنفسي، أصفو وأعيش الجو المناسب والحقيقي الذي سيسعدني فأبهج به روحي، أغير به جوهرانية النفس وذاتي العميقة لأصد روتين مملا ومجهدا، محدثاً تغييراً بيولوجياً، ورياضة للمعدة وللذهن، وشعوراً إنسانياً على درجة من الرقي.
تعليقات:
    قيامك بالتسجيل وحجز اسم مستعار لك سيمكنكم من التالي:
  • الاحتفاظ بشخصيتكم الاعتبارية أو الحقيقية.
  • منع الآخرين من انتحال شخصيتك في داخل الموقع
  • إمكانية إضافة تعليقات طويلة تصل إلى 1,600 حرف
  • إضافة صورتك الشخصية أو التعبيرية
  • إضافة توقيعك الخاص على جميع مشاركاتك
  • العديد من الخصائص والتفضيلات
للتسجيل وحجز الاسم
إضغط هنا
للدخول إلى حسابك
إضغط هنا
الإخوة / متصفحي موقع الجبهة الثقافية لمواجهة العدوان وآثاره نحيطكم علماُ ان
  • اي تعليق يحتوي تجريح او إساءة إلى شخص او يدعو إلى الطائفية لن يتم نشره
  • أي تعليق يتجاوز 800 حرف سوف لن يتم إعتماده
  • يجب أن تكتب تعليقك خلال أقل من 60 دقيقة من الآن، مالم فلن يتم إعتماده.
اضف تعليقك
اسمك (مطلوب)
عنوان التعليق
المدينة
بريدك الإلكتروني
اضف تعليقك (مطلوب) الأحرف المتاحة: 800
التعليقات المنشورة في الموقع تعبر عن رأي كاتبها ولا تعبر عن رأي الموقع   
عودة إلى تحقيقات وسرد وحوار ضدّ العدوان
الأكثر قراءة منذ أسبوع
الجبهة الثقافية
نخب سياسية يمنية - عربية ل"السياسية": "الوعد الصادق" كسرت حاجز الخوف وكشفت ضعف "إسرائيل"
الجبهة الثقافية
الأكثر قراءة منذ 3 أيام
طاهر محمد الجنيد
أبعاد المواجهة المباشرة بين إيران وإسرائيل
طاهر محمد الجنيد
الأكثر قراءة منذ 24 ساعة
الجبهة الثقافية
من هم أعداءُ المراكز الصيفية في اليمن؟
الجبهة الثقافية
تحقيقات وسرد وحوار ضدّ العدوان
لا ميديا
النُّبل اليمني
لا ميديا
رشيد الحداد
الانتقام الأميركي لا يصنع فارقاً: صنعاء ماضية في معركتها
رشيد الحداد
عبدالمجيد التركي
شهر مبارك
عبدالمجيد التركي
الجبهة الثقافية
براعم يحتفون في صنعاء القديمة بقدوم شهر رمضان تحت شعار "فلسطين في قلوبنا"
الجبهة الثقافية
الثورة نت
التونسيون يرفعون صورة الرئيس مهدي المشاط
الثورة نت
الجبهة الثقافية
جحيم الكمائن والعمليات المشتركة يلتهم قطعان "جيش" العدو وآلياته في قطاع غزة
الجبهة الثقافية
المزيد