لا ميديا
طباعة الصفحة طباعة الصفحة
RSS Feed تحقيقات وسرد وحوار ضدّ العدوان
RSS Feed
لا ميديا
آمن من خوف!
الفرقان
الفرقان
سطوع نجم المقاومة وأفول السلطات العربية العميلة
سطوع نجم المقاومة وأفول السلطات العربية العميلة
أمريكا تؤكد هزيمتها في اليمن
أمريكا تؤكد هزيمتها في اليمن
حديثٌ صحيح
حديثٌ صحيح
قادمون في عام عاشر من الصمود
قادمون في عام عاشر من الصمود
ليلة العدوان
ليلة العدوان
الخلاصة
مثلية أمريكا وهزيمتها الحتمية
مثلية أمريكا وهزيمتها الحتمية
القضية الفلسطينية على أجندة التاريخ مجددا

بحث

  
«مواقع النجوم»..سماح إدريس
بقلم/ لا ميديا
نشر منذ: سنتين و 4 أشهر و 4 أيام
الخميس 16 ديسمبر-كانون الأول 2021 07:28 م


 

مات سماح إدريس. لن ترثيه سفارة غربيّة، ولن يموِّل طغاة الخليج مركزاً باسمه. لن يتسابق الساسة على رثائه ولن تصدر مؤسسات دولية بيانات أسف. لن تتسابق دكاكين المجتمع المدني على عقد جلسات عنه. لا، سماح لم ينتمِ إلى ذلك العالم أبداً. سيرثيه أطفال المخيّمات بحرقة، وهذا الأغلى عنده".
أستاذ العلوم السياسية أسعد أبو خليل
وكتب الأسرى الفلسطينيون في السجون "الإسرائيلية" رسالة من قلب المعتقلات: "غيابك يفتك بقدرتنا يا سماح ويسمرنا في محطات الزمن. نفتقدك، نتذكرك، فنحن مازلنا نحتاج كلماتك، مواقفك المبدئية المنحازة. مازلنا في خضم المشوار يا سماح. أوجعنا فقدانك، أنت الذي أعدت الانتماء لصوتنا وصرخاتنا نحن القابعين في سجون الاستعمار الصهيوني. كنا نودُ التحرر واللقاء بك، فكما علمتنا أن المشوار مازال طويلاً، وأن قنديلنا مازال يحتاج الكثير من الزيت، أنت عزيزنا ورفيقنا، رفيق نضال مرير، رفيق درب طويل ستبقى روحك ومواقفك نبراساً نستحضره ونحن نسير يا رفيقنا حتى نصل".
"إذا تخلّينا عن فلسطين تخلّينا عن أنفسنا"، واحدة من العبارات التي حدّد فيها مسار نهجه في حياته وخاصة العملية والمهنية التي كرّسها في خدمة القضية الفلسطينية ومناصرتها ونشر الوعي بضرورة مواجهة كافة أشكال تطبيع العلاقات أو التسويات السياسية مع الكيان الصهيوني.
ولد في بيروت عام 1960.
ترأس هيئة تحرير مجلة "الآداب" التي أسسها والده الروائي والكاتب سهيل إدريس، وذلك بدءاً من العام 1992 وحتى العام 2012. وهو عضو مؤسّس في "حملة مقاطعة داعمي إسرائيل في لبنان"، منذ العام 2002.
 كتب عشرات المقالات في السياسة، كما ألف كتباً في النقد الأدبي وإحدى عشرة قصّة مصوّرة للأطفال، وأربع روايات للناشئة، كما ترجم العديد من المقالات و4 كتب.
دافع دون هوادة عن أبناء مخيمات اللاجئين الفلسطينيّين، وهو صديق أطفالهم الـمَحرومين من وطنهم الأم، عنيد في دفاعه عن القضيّة الفلسطينيّة كقضيّة وجود عادلة.
أدرك خطورة التطبيع، وأدرك أهمية المقاومة الفكرية التي تكمل المقاومة المسلحة، فانصرف ثائراً ومناضلاً ليكسر صنمية المثقف التقليدي، وقدم المثقف الثوري العضوي الذي يذهب إلى ساحات المعركة بالفكر، وأسس وعمل في مشروع مناهضة التطبيع، بعد الجنوح المرعب للأنظمة العربية نحو التطبيع. دخل معارك عديدة في هذا المضمار، واستطاع أن يشكل جبهة وطنية محلية تحظى بتأييد من كل عربي يؤمن بالحق العربي وتحديدا الحق الفلسطيني.
خصص للمناضل جورج عبدالله، القابع في السجون الفرنسية منذ 37 عاما، مساحات واسعة من مجلة "الآداب"، ومن نضاله اليومي، حتى أصبحا صديقين. كتب له جورج عبدالله عند مرضه: "دكتور سماح، صدى هذه الكبوة الصحية ثقيل الوطأة في زنازين الاعتقال، لكن الثقة كبيرة. دُم سالماً أيها الرفيق العنيد ومنارة لمسارات تحرير فلسطين وجماهير أمتنا العربية".
توفي في 25 تشرين الثاني/ نوفمبر 2021 بعد معاناة من مرض السرطان.
* نقلا عن : لا ميديا
تعليقات:
    قيامك بالتسجيل وحجز اسم مستعار لك سيمكنكم من التالي:
  • الاحتفاظ بشخصيتكم الاعتبارية أو الحقيقية.
  • منع الآخرين من انتحال شخصيتك في داخل الموقع
  • إمكانية إضافة تعليقات طويلة تصل إلى 1,600 حرف
  • إضافة صورتك الشخصية أو التعبيرية
  • إضافة توقيعك الخاص على جميع مشاركاتك
  • العديد من الخصائص والتفضيلات
للتسجيل وحجز الاسم
إضغط هنا
للدخول إلى حسابك
إضغط هنا
الإخوة / متصفحي موقع الجبهة الثقافية لمواجهة العدوان وآثاره نحيطكم علماُ ان
  • اي تعليق يحتوي تجريح او إساءة إلى شخص او يدعو إلى الطائفية لن يتم نشره
  • أي تعليق يتجاوز 800 حرف سوف لن يتم إعتماده
  • يجب أن تكتب تعليقك خلال أقل من 60 دقيقة من الآن، مالم فلن يتم إعتماده.
اضف تعليقك
اسمك (مطلوب)
عنوان التعليق
المدينة
بريدك الإلكتروني
اضف تعليقك (مطلوب) الأحرف المتاحة: 800
التعليقات المنشورة في الموقع تعبر عن رأي كاتبها ولا تعبر عن رأي الموقع   
عودة إلى تحقيقات وسرد وحوار ضدّ العدوان
الأكثر قراءة منذ أسبوع
الجبهة الثقافية
"Trojan" .. أخطر عملية استخبارية ضد حماس
الجبهة الثقافية
الأكثر قراءة منذ 3 أيام
الجبهة الثقافية
نخب سياسية يمنية - عربية ل"السياسية": "الوعد الصادق" كسرت حاجز الخوف وكشفت ضعف "إسرائيل"
الجبهة الثقافية
الأكثر قراءة منذ 24 ساعة
رفيق زرعان
عمليةُ “الوعد الصادق”.. أهميتُها وتداعياتُها
رفيق زرعان
تحقيقات وسرد وحوار ضدّ العدوان
يحيى اليازلي
منهج المجد للشاعر أحمد درهم المؤيد
يحيى اليازلي
عفاف محمد
حنجرة ذهبية وقبضة حيدريّة
عفاف محمد
لا ميديا
القصيدة الشعبية قذيفة ثائرة ترمي بشرر كالقصر
لا ميديا
يحيى اليازلي
قراءة في أنساق القبيلة الفاضلة للشاعر محمد مبخوت الرباعي
يحيى اليازلي
لا ميديا
«مواقع النجوم»..أمل طقاطقة
لا ميديا
يحيى اليازلي
عتبات أدب محمد المنصور
يحيى اليازلي
المزيد