الجبهة الثقافية
طباعة الصفحة طباعة الصفحة
RSS Feed تحقيقات وسرد وحوار ضدّ العدوان
RSS Feed
الجبهة الثقافية
فلسطين في الأدب المصري: أين أصبحت؟
فلسطين في الأدب المصري: أين أصبحت؟
غزةُ بين العرب وجنوب إفريقيا
لستم وحدكم جند الله معكم ..
التقليدُ الأعمى وغباءُ المُحاكاة
الصرخة.. مشروعٌ نهضوي إسلامي لمواجهة المخطّطات الأمريكية
عن قمة المؤامرات في البحرين!
العمليات اليمنية تستنزفُ قدرات البحرية الأمريكية: أعباءُ الفشل تثقل كاهل واشنطن
العمليات اليمنية تستنزفُ قدرات البحرية الأمريكية: أعباءُ الفشل تثقل كاهل واشنطن
لمن يكتب النصر؟ ابو عبيدة حسمها؛ الحرب طويلة واستنزافية
لمن يكتب النصر؟ ابو عبيدة حسمها؛ الحرب طويلة واستنزافية
نحو “محكمة العدل الإنسانية”
نحو “محكمة العدل الإنسانية”
في ذكرى النكبة ..قراءات محجوبة حول الصهيونية
في ذكرى النكبة ..قراءات محجوبة حول الصهيونية

بحث

  
نخب سياسية يمنية - عربية ل"السياسية": "الوعد الصادق" كسرت حاجز الخوف وكشفت ضعف "إسرائيل"
بقلم/ الجبهة الثقافية
نشر منذ: شهر
السبت 20 إبريل-نيسان 2024 02:44 ص


السياسية || تقرير: صادق سريع ||

دعت ندوة دولية نظمها "ملتقى كُتاب العرب والأحرار"، برعاية "الحملة الدولية لكسر الحصار عن مطار صنعاء الدولي"، دول محور المقاومة وأحرار العالم إلى الاستمرار في التعبئة العامة، وتكثيف الأنشطة الإعلامية لمواجهة حملة التضليل، التي تشنها آلة إعلام العدو الصهيو - أمريكي على دول المحور وحركات المقاومة.

واعتبرت النّخب الفكرية والسياسية والإعلامية المشاركة في الندوة، التي عُقدت مساء أمس الخميس 18 أبريل 2024، عبر تقنية "الزووم" بعنوان "نصرة قضية الأمة وتداعيات رد إيران على "إسرائيل"، "الوعد الصادق" الهجومية على يافا الكيان بالعملية التي كسرت حواجز خوف الأنظمة المطبعة، وكشفت ضعف القوة الدفاعية الصهيونية.

وفي افتتاح الندوة، التي نسقها الناشط حسن مرتضى، وأدارتها الإعلامية بدور الديلمي، قال رئيس "الحملة الدولية لكسر الحصار عن مطار صنعاء الدولي"، العميد حميد عنتر: "إن الهجمات الإيرانية كسرت شوكة إسرائيل وأمريكا، وكشفت ضعف قوتهما الدفاعية في صد هجوم طهران غير المسبوق على الأراضي المحتلة".

واستعرض نائب وزير التعليم العالي والبحث العلمي، البروفيسور علي يحيى شرف الدين، طبيعة الصراعات بين شعوب الأمة العربية - والكيان الصهيوني، وبين دول المحور و"إسرائيل" وأمريكا والغرب، والأطماع الاستعمارية ومواقف دول محور المقاومة في المنطقة.. مستغربا غياب دور الأنظمة العربية اليوم من هذا الصراع!!

وأشاد عضو رابطة علماء اليمن، القاضي عبد الكريم الشرعي، بمواقف اليمن وإيران في نصرة فلسطين، ودور هجمات صنعاء في الضغط على الكيان المحتل، ورد إيران في إذلال العدو الصهيوني.

وحثّ رئيس ملتقى التصوف في اليمن، العلامة عدنان الجنيد، الكُتاب والإعلاميين على مناصرة القضية الفلسطينية بالكلمة والجهاد الإلكتروني، ونشر الوعي الثقافي والجهادي بين أوساط الأمتين العربية والإسلامية.

واعتبرت مستشارة مكتب رئاسة الجمهورية اليمنية لشؤون المرأة، الدكتورة نجيبة مطهر، الرد الإيراني حقا مشروعا وقانونيا وفقاً للمادة 51 في ميثاق الأمم المتحدة، التي تكفل لأي دولة حق الدفاع عن النفس حال الاعتداء على سيادتها.. مؤكدة أن هجمات طهران حققت لها مكاسب عسكرية وسياسية.

وبنظرة حربية، يؤكد الخبير العسكري، العميد الركن عبدالسلام سفيان، أن الهجوم الإيراني أوصل رسالة مفادها أن كل الأهداف الحيوية لـ"إسرائيل" تحت مرمى صواريخ طهران.

ودعا منسق "شبكة قادرون للإعلام معا"، الناشط وليد علي، دول محور المقاومة إلى مواصلة الجهاد المقدس، ودعم القضية الفلسطينية والمقاومة في غزة، وتكثيف التعاون المشترك بين دول المحور وأحرارها.

وتساءل الناشط السياسي، الدكتور إسماعيل النجار، من لبنان بالقول: "على الرغم من امتلاك إسرائيل أحدث الأسلحة والتكنولوجية الجوية، بينما عجزت في صد هجمات إيران أو الرد بقدر مستوى الهجوم".

وأكد الناشط الدكتور دحام الطه نجاح الهجوم الإيراني في كسر هيبة وهيمنة أمريكا والكيان الصهيوني، وكشف ضعف سلاح "القبة الحديدية" الدفاعي، ورفع معنويات أحرار قوى المقاومة.

وإذ يصف الصحفي أشرف ماضي (من مصر) الهجوم الإيراني بـ"جرعة الردع الأولى" لكسر شماعة هيبة الكيان اللقيط، يشير رئيس جمعية الشتات الفلسطيني، وتجمع "عائدون"، العميد خالد السعدي من فلسطين، إلى ضعف قدرات الكيان العسكرية في مواجهة الهجمات اليمنية الجوية والبحرية، ومعارك المقاومة الفلسطينية، والتصدي لهجوم طهران، الذي كعادته يستنجد بالقوات الأمريكية لحمايته.

وإذ تستغرب الناشطة حنان ملاطف عوضه (من اليمن) ممن يرون الرد الإيراني مسرحية، قائلة: "عن أي مسرحية يتحدثون، وهناك اعتداء على سيادة، وهناك رد بهجوم عسكري هز كيان إسرائيل، ومرغ أنف أمريكا والغرب من مسافات بعيدة".. تصف الدكتورة سوزان الزين من لبنان رد طهران بالضربة التي هزت "إسرائيل" وأمريكا.

بدوره، يقول البروفيسور نور الدين أبو لحية (من الجزائر) لمن يعتبر رد طهران مسرحية: "عليكم أن تفرحوا شعوب المنطقة بالقيام بإرسال كلمات نارية لـ"إسرائيل"، ومهاجمتها بالحجر والطائرات الكرتونية، وليس بالطيران الحربي المسيّر والصواريخ البالستية، كما فعلت إيران".

وإذ تدين الإعلامية ربا يوسف شاهين (من سوريا) صمت الأنظمة العربية والمجتمع الدولي لما يحصل في فلسطين.. تتساءل عن ما موقع الحكومات العربية، وشعوبها من أحداث المنطقة؟

وفيما تصف الدكتورة ابتسام المتوكل (من اليمن) عملية "الوعد الصادق" بالرد المناسب والعملية العظيمة.. يعتبرها الناشط عبد الله الذارحي عملية إستراتيجية وتاريخية وغير مسبوقة، وكلفت بـ"إسرائيل" خسائر فادحة.

وخاطب رئيس الاتحاد العربي للإعلام الإلكتروني - فرع اليمن، هشام عبدالقادر، المشككين على هجوم طهران قائلاً: "عليكم أن تعملوا مسرحية مثل ما عمل الشعب الإيراني، الذي يقدم التضحيات منذ بدء ثورتها لنصرة قضة فلسطين، ودعم المقاومة في المنطقة".

وليلة 14 أبريل 2024، نفذت طهران هجوما عسكريا غير مسبوق على "إسرائيل" بمئات الصواريخ الباليستية، والكروز والطائرات المسيّرة؛ ردا على الاعتداء الصهيوني على مبنى قنصليتها في سوريا، أدت لاستشهاد عدد من ساسة إيران.

* شارك في جمع المادة الإعلامي هشام عنتر

*نقلا عن : السياسية

تعليقات:
    قيامك بالتسجيل وحجز اسم مستعار لك سيمكنكم من التالي:
  • الاحتفاظ بشخصيتكم الاعتبارية أو الحقيقية.
  • منع الآخرين من انتحال شخصيتك في داخل الموقع
  • إمكانية إضافة تعليقات طويلة تصل إلى 1,600 حرف
  • إضافة صورتك الشخصية أو التعبيرية
  • إضافة توقيعك الخاص على جميع مشاركاتك
  • العديد من الخصائص والتفضيلات
للتسجيل وحجز الاسم
إضغط هنا
للدخول إلى حسابك
إضغط هنا
الإخوة / متصفحي موقع الجبهة الثقافية لمواجهة العدوان وآثاره نحيطكم علماُ ان
  • اي تعليق يحتوي تجريح او إساءة إلى شخص او يدعو إلى الطائفية لن يتم نشره
  • أي تعليق يتجاوز 800 حرف سوف لن يتم إعتماده
  • يجب أن تكتب تعليقك خلال أقل من 60 دقيقة من الآن، مالم فلن يتم إعتماده.
اضف تعليقك
اسمك (مطلوب)
عنوان التعليق
المدينة
بريدك الإلكتروني
اضف تعليقك (مطلوب) الأحرف المتاحة: 800
التعليقات المنشورة في الموقع تعبر عن رأي كاتبها ولا تعبر عن رأي الموقع   
عودة إلى تحقيقات وسرد وحوار ضدّ العدوان
الأكثر قراءة منذ أسبوع
صادق سريع
معركة ليِّ الذراع في رفح؟
صادق سريع
الأكثر قراءة منذ 3 أيام
الجبهة الثقافية
لمن يكتب النصر؟ ابو عبيدة حسمها؛ الحرب طويلة واستنزافية
الجبهة الثقافية
الأكثر قراءة منذ 24 ساعة
الجبهة الثقافية
فلسطين في الأدب المصري: أين أصبحت؟
الجبهة الثقافية
تحقيقات وسرد وحوار ضدّ العدوان
عبدالفتاح حيدرة
هيا بنا نفهم.. أهم أسباب وعوامل استمرار الوضع المزري
عبدالفتاح حيدرة
رفيق زرعان
عمليةُ “الوعد الصادق”.. أهميتُها وتداعياتُها
رفيق زرعان
عبدالرحمن مراد
عن عملية الوعد الصادق الإيرانية.. “رؤية”
عبدالرحمن مراد
عباس القاعدي
سياسيون وعسكريون يمنيون: الرد الإيراني معادلة ردع جديدة على المستوى الإقليمي
عباس القاعدي
الجبهة الثقافية
وقفات على كتاب "سلطة المثقف والسياسي"
الجبهة الثقافية
رشيد الحداد
رشيد الحداد-«غزو» تحت ستار الحرب..واشنطن تتوسّع في حضرموت
رشيد الحداد
المزيد