مجاهد الصريمي
طباعة الصفحة طباعة الصفحة
RSS Feed مقالات ضدّ العدوان
RSS Feed
مجاهد الصريمي
جميعنا يخشى الحسين
أشباحٌ وسقائف
منطق إبليس
الفهم القاصر داؤنا القاتل
مناسباتنا الدينية والإحياء المميت
القدسية للحقيقة أم للرمز؟
أهل البيت.. قمة في الحق والأسلوب
بين غديرية المقال وأموية الفعال
خذِ العهدَ بقوة
مقدمة الارتزاق

بحث

  
كربلاء.. خلاصة الصراع الأزلي
بقلم/ مجاهد الصريمي
نشر منذ: 3 أيام و 9 ساعات و 7 دقائق
الجمعة 05 أغسطس-آب 2022 07:30 م


هل استطعنا نحن المجتمعات التي تحرص على إحياء ثورة الإنسانية في يوم عاشوراء من كل عام أن نتعرف على المقدمات والعوامل والأسباب التي أدت إلى انطلاقة هذه الثورة؟
ثم ما هو السر الذي يقف وراء هذا الانقلاب الكلي عن الإسلام، وجعل السواد الأعظم من أتباع هذا الدين يتنكرون لرسولهم، ويسكتون عن قتل عترة نبيهم، والتمثيل بجثثهم، وتسيير ذراريهم إلى عاصمة حكم الطاغية يزيد كسبايا حرب؟ وبعد ذلك كله كيف قبلت الأمة بيزيد الفاسق، الشارب للخمر، القاتل للنفس المحرمة، المرتكب للفاحشة، المنادم للقردة حاكماً عليها؟ مع أنها لاتزال قريبة العهد بالنبوة، فصوت الوحي مازال يتردد في كل أرجاء مكة والمدينة حينئذٍ، وتعاليم النبي ووصاياه لاتزال محفوظةً في الأذهان، فقد بلغهم رسول الله دينهم، وأقام الحجة عليهم، وأخذ منهم العهود والمواثيق على الثبات على الحق، والتمسك به، ونصرة من يحملون رايته، فما الذي حدث؟
إن هذه التساؤلات ليست سوى جزءٍ يسير من سلسلةٍ طويلةٍ لا تنتهي، ولكن حسبنا أن نبعث بها إلى القارئ الكريم، فعسى أن تحرض الناكل، وتوقظ النائم، وتدفع العاجز للمحاولة في الخروج من دائرة عجزه وتوانيه عن القيام بدوره إزاء قضايا حاضره، ولن نتمكن من معرفة طبيعة ما يجري اليوم وغداً، إلا إذا تمكنا من الانطلاقة من يوم عاشوراء، ومن ساحة كربلاء بالبحث العلمي المجرد، في خلفيات ودوافع المعسكرين، وفي الجذور والمباني الفكرية والاجتماعية والسياسية والدينية التي تكونت من خلالها آفاق الرؤى وأسس المنطلقات لكلا الفريقين، الحسينيين واليزيديين، وما هو الهدف الذي يسعى إليه كلٌ منهما، ثم الكشف عن البيئة التي ينحدر منها هؤلاء ومثلت على مر الزمن الحركة المتبنية لكل ما يقف موقف الضد للبيئة الأخرى، وبهذا سنصل إلى النتيجة التي تقدم لنا خلاصة صراع أزلي بين الحسين كامتداد للنبي صلوات الله عليه وآله، وبين يزيد كامتداد لأبي سفيان (لعنه الله)، هذا من جهة، ومن جهة أخرى يمكن لنا التوصل إلى بداية الانحراف عن الإسلام، متى كانت؟ ومَن هم رواد هذا الانحراف؟ والذي لايزال محل بحثٍ من قبل كل الفرق الإسلامية، ومع هذا فالجميع غير قادرين على إشباع هذا الموضوع واستيفاء جميع جوانبه والإحاطه بكل مناحيه وزواياه، وذلك نتيجة الخوف من الآخر المختلف، أو الإغفال للقرآن الكريم، الذي يعد وثيقة تاريخية هامة، لبيان بداية هذا الانحراف، ومن هم رعاته الحصريون؟ لم تكن السقيفة، وما تلاها من ازدياد السيطرة الأموية على كل شيء، والتي مثلت الست السنوات الأخيرة من خلافة عثمان الذروة لذلك التغلغل والنفوذ لبني أمية، الذين بهم اكتمل المشهد المعبر عن حقيقة ما قاله القرآن عن الأكثرية القرشية، التي استمرت مدة ستة وعشرين عاماً في مناصبة النبي العداء، ولما قويت شوكة الإسلام دخلته كارهةً، فعملت على الانقلاب عليه سياسياً وثقافياً واجتماعياً وأخلاقياً من داخله وباسمه، وهكذا يستمر الصراع بين الإسلام الإلهي المحمدي، وبين الإسلام القرشي المتضمن لكل المعاني الكفرية لقريش، والتي باتت هي المادة الثقافية الأوسع لصياغة التصور الإسلامي إلى اليوم.
 

* نقلا عن : لا ميديا

تعليقات:
    قيامك بالتسجيل وحجز اسم مستعار لك سيمكنكم من التالي:
  • الاحتفاظ بشخصيتكم الاعتبارية أو الحقيقية.
  • منع الآخرين من انتحال شخصيتك في داخل الموقع
  • إمكانية إضافة تعليقات طويلة تصل إلى 1,600 حرف
  • إضافة صورتك الشخصية أو التعبيرية
  • إضافة توقيعك الخاص على جميع مشاركاتك
  • العديد من الخصائص والتفضيلات
للتسجيل وحجز الاسم
إضغط هنا
للدخول إلى حسابك
إضغط هنا
الإخوة / متصفحي موقع الجبهة الثقافية لمواجهة العدوان وآثاره نحيطكم علماُ ان
  • اي تعليق يحتوي تجريح او إساءة إلى شخص او يدعو إلى الطائفية لن يتم نشره
  • أي تعليق يتجاوز 800 حرف سوف لن يتم إعتماده
  • يجب أن تكتب تعليقك خلال أقل من 60 دقيقة من الآن، مالم فلن يتم إعتماده.
اضف تعليقك
اسمك (مطلوب)
عنوان التعليق
المدينة
بريدك الإلكتروني
اضف تعليقك (مطلوب) الأحرف المتاحة: 800
التعليقات المنشورة في الموقع تعبر عن رأي كاتبها ولا تعبر عن رأي الموقع   
عودة إلى مقالات ضدّ العدوان
الأكثر قراءة منذ أسبوع
د.سامي عطا
تغليف الخيانة والعمالة بالفكاهة!
د.سامي عطا
الأكثر قراءة منذ 3 أيام
محمد الصفي الشامي
سؤالٌ ينتظرُ جوابَه!
محمد الصفي الشامي
الأكثر قراءة منذ 24 ساعة
عبدالمنان السنبلي
في ذكرى ثورةِ الحسين
عبدالمنان السنبلي
مقالات ضدّ العدوان
عبدالرحمن الأهنومي
أَضْعَفُ مِنْ بَيْتِ الْعَنْكَبُوْتِ
عبدالرحمن الأهنومي
علي الدرواني
اليمن: الهدنة ما لها وما عليها
علي الدرواني
عبدالحميد الغرباني
الهدنة وآيديولوجيا التسليم
عبدالحميد الغرباني
عبدالرحمن مراد
لعبة السلام في اليمن
عبدالرحمن مراد
شارل أبي نادر
هل تنهي زيارة بيلوسي لتايوان انفصالها عن الصين؟
شارل أبي نادر
إيهاب زكي
وساطة هوكشتاين وخيار يوم القيامة
إيهاب زكي
المزيد